الإثنين , أكتوبر 3 2022 | 10:53 ص
الرئيسية / stop / 5 وفيات و5939 إصابة بفيروس كورونا خلال أسبوع

5 وفيات و5939 إصابة بفيروس كورونا خلال أسبوع

فيلادلفيا نيوز

أعلنت وزارة الصحة اليوم الأحد، عن تسجيل 5 وفيات، و5939 إصابة بفيروس كورونا، خلال الأسبوع الوبائي رقم 32 لعام 2022، والممتد ما بين الفترة 6 إلى 12 آب الحالي، بارتفاع بلغ نحو 8 بالمئة.
وبينت الوزارة في الملخص الأسبوعي للإصابات، أن عدد فحوصات (بي سي آر) التي أجريت خلال الأسبوع بلغت 33625 فحصا مقارنة مع 27018 خلال الأسبوع السابق، وبنسبة ارتفاع حوالى 24 بالمئة، حيث بلغت نسبة الفحوصات الإيجابية 17.7 بالمئة، مقارنة مع 20.3 بالمئة خلال الأسبوع الوبائي 31 السابق.
وأشار التقرير إلى أن عدد الحالات التي تتلقى العلاج حالياً في المستشفيات 82 حالة مقارنة مع 63 خلال الأسبوع السابق.
وبلغ عدد الحالات النشطة 5187 حالة مقارنة مع 4701 حالة خلال الأسبوع السابق، وبارتفاع حوالي 10 بالمئة. وحول ملف التطعيم، أظهر التقرير أن عدد الجرعات التي أعطيت خلال الأسبوع 32 للجرعة الأولى 2352 مقارنة مع 2035 خلال الأسبوع السابق، وفي الجرعة الثانية 1692 مقارنة مع 1870، والجرعة الثالثة 1191 مقارنة مع 1370، وبلغ المجموع 5235 مقارنة مع 5275 خلال الأسبوع رقم 31 السابق، وبنسبة انخفاض حوالي واحد بالمئة عن الأسبوع السابق.
وبلغ المجموع الكلي للجرعة الأولى 4814948 بنسبة 75.2 بالمئة من الفئة المستهدفة 18عاما فما فوق، وللجرعة الثانية 4552355، بنسبة 71 بالمئة من الفئة المستهدفة 18 عاما فما فوق.
أما الجرعة الثالثة وصلت إلى 674105 جرعات.
وعن التطعيم في الفئة العمرية 12-17 عاما، أظهر التقرير أن عدد متلقي الجرعة الأولى 238262 وبنسبة 25 بالمئة، والجرعة ثانية 203158، وبنسبة 20 بالمئة، أما التطعيم في الفئة العمرية 5-11عاما بلغ للجرعة الأولى 321 جرعة، والجرعة الثانية 230 جرعة.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.