السبت , أبريل 13 2024 | 12:34 م
الرئيسية / stop / (293) مليون دينار الأرباح الصافية لشركة البوتاس العربية للعام 2023

(293) مليون دينار الأرباح الصافية لشركة البوتاس العربية للعام 2023

فيلادلفيا نيوز

م. أبو هديب: خطط توسعية جديدة لشركة البوتاس العربية لتعزيز تنافسيتها وتعظيم حصتها السوقية العالمية

د. النسور: حققت شركة البوتاس العربية أرقاماً قياسية على مستوى كميات الإنتاج والمبيعات من خلال رفع كفاءة العمليات ودخول أسواق جديدة

 

في خطوة تؤكد على مرونتها وقدرتها على التكيف مع التحديات العالمية، أعلنت شركة البوتاس العربية عن تحقيقها لأداء مالي متميز في العام 2023، مسجلةً ثالث أعلى ربح تشغيلي سنوي في تاريخها بلغ (306) مليون دينار، فيما بلغت صافي الأرباح الموحدة للشركة بعد اقتطاع الضرائب ورسوم التعدين نحو (293) مليون دينار.
واستطاعت الشركة، رغم تراجع أسعار الأسمدة عالمياً، تحقيق إيرادات من المبيعات بلغت (793) مليون دينار في عام 2023، حيث أسهمت الزيادة الكبيرة في الكميات المباعة، إلى جانب ضبط النفقات وكلف الإنتاج، في تخفيف الآثار السلبية الناتجة عن انخفاض أسعار الأسمدة العالمية.
وبين رئيس مجلس إدارة شركة البوتاس العربية المهندس شحادة أبو هديب، أن الشركة تمكنت من تحقيق هذه النتائج المالية المتميزة رغم التأثيرات السلبية لحالة عدم الاستقرار التي يعاني منها سوق الأسمدة العالمي، والتحديات التي واجهت الشحن البحري خلال الأشهر القليلة الماضية والتي أثرت على كبريات الشركات العاملة في هذا القطاع ومنها شركة البوتاس العربية.
وقال: “نحن فخورون بالنتائج المالية المتميزة التي حققتها “البوتاس العربية” خلال العام 2023، والتي جاءت كثمرة للجهود المتواصلة والخطط الفعّالة التي اتبعتها الإدارة التنفيذية للشركة لمواجهة تقلبات السوق. فعلى الرغم من الضغوطات السعرية السلبية في سوق الأسمدة العالمي والتحديات اللوجستية، تمكّنت الشركة من تحقيق أداء مالي متميز، مما يُظهر مرونة نموذج أعمال الشركة وقدرتها على التكيف”.
وأضاف المهندس أبو هديب: “لقد أثرت التقلبات السلبية في سوق الأسمدة العالمي بشكل مباشر على العديد من الشركات الكبرى، بما في ذلك شركة البوتاس العربية، ولكن بفضل الخطط والإدارة المُحكمة والسياسات التسويقية التي تتميز بتنويع أسواق البيع، استطاعت الشركة تجاوز هذه التحديات بكفاءة واقتدار.”
وأكد المهندس أبو هديب على الدور الإستراتيجي الذي تلعبه الشركة في دعم وتنمية الاقتصاد الوطني، مشيراً إلى أن النتائج المالية الإيجابية تعكس قوة الشركة واستقرار سياساتها المالية والعملياتية، إضافة إلى دور الشركة في دعم الاقتصاد الكلي للبلاد، موضحاً أن “البوتاس العربية” وشركاتها التابعة والحليفة قد أسهمت بأكثر من (1.5) مليار دولار في احتياطي العملات الأجنبية للمملكة خلال العام الماضي.
وتطرق المهندس أبو هديب إلى الدور الحيوي والهام الذي تلعبه شركة البوتاس العربية على الصعيد المجتمعي، لافتاً إلى أن استراتيجية المسؤولية المجتمعية للشركة تدعم المشاريع والقطاعات ذات التأثير المستدام في المجتمع وهي؛ التعليم والصحة والعمل الاجتماعي والمياه، والبيئة، والنشاطات الثقافية، وغيرها، مشدداً على التزام الشركة بمواصلة العمل على زيادة القيمة لجميع المساهمين والموظفين والمجتمعات التي تعمل فيها، والمحافظة على مكانتها الرائدة في صناعة البوتاس على المستويين الإقليمي والعالمي.
وثمن المهندس أبو هديب، الجهود التي تقوم بها الحكومة بوزاراتها ومؤسساتها المختلفة في سبيل دعم قطاع التعدين والأسمدة والنهوض به لمستويات عالمية جديدة تماسياً مع رؤية التحديث الاقتصادي.
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة البوتاس العربية الدكتور معن النسور، إنّ شركة البوتاس العربية حققت في العام 2023 أرقاماً قياسية جديدة على صعيدي كميات المبيعات والإنتاج، حيث بلغت كميات إنتاج مادة البوتاس في العام الماضي قرابة (2.8) مليون طن مقارنة بـ (2.7) مليون طن تم إنتاجها في العام 2022، فيما بلغت كميات مبيعات مادة البوتاس في العام 2023 قرابة (2.9) مليون طن مقارنة بـ (2.6) مليون طن في العام 2022. وأضاف الدكتور النسور، أن شركة البوتاس العربية نجحت العام الماضي في تخفيض كلف الإنتاج وضبط النفقات بنسبة 16% مقارنة بالعام 2022. كما بين الدكتور النسور أن الخطط التسويقية للشركة وخطط تنويع المنتجات وأصناف البوتاس المنتجة مكنت الشركة من زيادة حصتها السوقية والتوسع في الأسواق ذات المردود العالي كأسواق أمريكا الجنوبية وأوروبا وأستراليا، مع استمرار الشركة في المحافظة على الحصة السوقية في الأسواق الآسيوية والأفريقية.
وأوضح الدكتور النسور، أهمية استراتيجية “البوتاس العربية” الجديدة للأعوام (2024-2028)، والتي تم إطلاقها تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الأكرم في بداية هذا العام، وأضاف: “ستعمل شركة البوتاس العربية من خلال هذه الخطة على زيادة الطاقة الإنتاجية من مادة البوتاس بأنواعها المختلفة وتنويع محفظة منتجات الشركة من خلال التوسع في إنتاج المواد الكيماوية المشتقة من معادن البحر الميت من خلال الشركات التابعة مثل شركة برومين الأردن، وإنتاج الصناعات المشتقة والتكاملية في صناعة الأسمدة والكيماويات من خلال الشراكات الاستراتيجية المحلية والعالمية، مما سيساهم في تعزيز تنافسية الشركة عالمياً وتعظيم دورها في دعم الاقتصاد الوطني. إضافة إلى استمرار إدارة الشركة في الاستثمار في البنية التحتية للشركة وتوسيع تطبيق خطط التحول الرقمي والأتمتة وتقنيات الذكاء الاصطناعي والاستدامة.”
واختتم الدكتور النسور حديثه قائلاً: “إن هذا الأداء المالي المتميز يوضح قدرة شركة البوتاس العربية على النمو والتطور في مختلف الظروف السوقية، وأن إدارة الشركة واثقة من دور المبادرات والخطط في تعزيز مكانتها كشركة رائدة عالمياً في إنتاج الأسمدة والكيماويات وتساهم في دعم النمو المستدام للاقتصاد الأردني، وذلك من خلال البناء على الخبرات الوطنية والشراكات المحلية والعالمية.”

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com