السبت , يناير 29 2022 | 3:33 ص
الرئيسية / stop / في محاضرة بعنوان ” القضايا الوطنية الراهنة ” بالزرقاء.. الرواشدة: الحكومة الضعيفة عبء ٌ على الملك والوطن

في محاضرة بعنوان ” القضايا الوطنية الراهنة ” بالزرقاء.. الرواشدة: الحكومة الضعيفة عبء ٌ على الملك والوطن

فيلادلفيا نيوز

اكد الكاتب السياسي رمضان الرواشدة ان الحكومة الضعيفة عبءٌ على جلالة الملك والوطن والمواطن وتفاقم الفجوة الكبيرة بين الشعب ومؤسساته .
وقال ان الحكومات في السنوات العشر الماضية كانت ضعيفة وورّطت الاردن بمديونية فاقت عشرات المليارات واضعفت الادارة العام نتيجة قراراتها غير الصائبة وادت الى تفاقم الاوضاع المعيشية الصعبة للمواطنيين نتيجة قرارات غير مدروسة .
واضاف في محاضرة له بعنوان ” القضايا الوطنية الراهنة ” بدعوة من المهندس نضال الجوابرة وادارها اللواء المتقاعد عبدالله باشا الربابعة ان الحكومات عجزت عن تطبيق رؤى جلالة الملك في الاصلاح الاقتصادي والسياسي والاداري وخاصة الاوراق النقاشية السبع لجلالة الملك التي رسم فيها خارطة طريق للتحديث بكل المجالات وطرح مفاهيم الدولة المدنية وقيم المواطنة والعدالة الاجتماعية وسيادة القانون والحكومات البرلمانية.
وقال ان هذه الحكومات لو نفذّت الاوراق النقاشية لكنا اليوم قد قطعنا نصف الطريق نحو الاصلاح الشامل مما استدعى جلالة الملك لتشكيل اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية للخروج بمشاريع قوانين وتعديلات دستورية تنظم عملية التحول الى برلمات حزبية وحكومات تنبثق عن الاغلبية البرلمانية.
واكد الرواشدة ضرورة تلازم مسارات الاصلاح الثلاثة : الاقتصادي والسياسي والاداري . وطالب بخطة اقتصادية وطنية واعادة هيكلة الاقتصاد بأيدي الكفاءات الاقتصادية الوطنية وليس بوصفات من الخارج خاصة مع تراجع مستويات معيشة المواطنيين وتقلص الطبقة الوسطى التي تعتبر صمام امان للمجتمعات .واكد ان التراهل والضعف الاداري جاء نتيجة تعيينات الادارات العليا على اسس المحاصصة والمناطقية والكوتات والرضوح لمطالب النواب وتنفيعات الاصدقاء .
ودعا الرواشدة الى بناء وعي ثقافي مجتمعي يساهم في عملية التحديث والاصلاح السياسي وازالة كل المعيقات التي تمنع المواطنيين من التعبير عن ارائهم ونشاطهم السياسي وانتمائهم الحزبي .
وقال ان وجود مجلس نواب قوي وفاعل وقادر على مراقبة اداء الحكومة ومساءلتها بعيدا عن المصالح الشخصية ومنع تغولها سيعمل على خلق توازن سياسي كبير وصدّ اي خطط وبرامج تؤثر على حقوق ومعيشة المواطنيين.
واستعرض الرواشدة في بداية محاضرته المراحل والمفاصل المهمة التي مر بها الاردن منذ تأسيس الإمارة قبل مائة عام وما واجهته من حروب وفتن ومؤمرات تكسرت على صخرة الاردنيين القوية والصلبة ، والتفاف عشائر الاردن وكل مكوناته حول القيادة والدولة الاردنية ، مشيدا بدور الجيش العربي -القوات المسلحة الاردنية ، والأجهزة الامنية في حماية الاردن داخليا وخارجيا خاصة من الارهاب والتطرف العابر للحدود من دول الجوار في السنوات الاخيرة.
وحضر المحاضرة عدد من شيوخ العشائر والفعاليات الحزبية والشعبية والمتقاعدين العسكريين في الزرقاء .

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.