الأحد , ديسمبر 10 2023 | 7:28 م
الرئيسية / stop / صقور الأردن يُلاقي اليونان بكأس العالم لكرة السلة غدا

صقور الأردن يُلاقي اليونان بكأس العالم لكرة السلة غدا

فيلادلفيا نيوز

يستعد المنتخب الوطني لكرة السلة بفارغ الصبر لمواجهة المنتخب اليوناني في انطلاقة مشاركته ببطولة كأس العالم، حيث يجري هذا اللقاء يوم غد السبت في تمام الساعة 11:45 صباحاً بتوقيت الأردن ، وذلك ضمن المجموعة الثالثة للبطولة التي تستضيفها الفلبين واليابان وإندونيسيا.

قام المنتخب الوطني بآخر تدريباته اليومية في صالة نينوي أكينو بالعاصمة الفلبينية مانيلا، تمهيدًا لملاقاة المنتخب اليوناني.

سيقام اللقاء في صالة مول أوف آسيا أرينا، التي تتسع لنحو 20 ألف متفرج.

أشار المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة السلة وسام الصوص إلى أن الجهود الكبيرة التي بذلها اللاعبون خلال فترة التحضيرات، من معسكرات ومباريات ودية، بهدف الوصول إلى أعلى مستوى فني وتحقيق أداء مميز يناسب مستوى بطولة كأس العالم.

وأضاف “الصوص” أن المواجهة لن تكون سهلة أمام المنتخب اليوناني، الذي يمتلك لاعبين مميزين ويعد منافسًا قويًا، ولكنه أشار إلى أهمية تقديم أداء مميز وترجمة تطور الكرة السلة الأردنية في هذه البطولة.

من جهته، أعرب أحمد الدويري، لاعب المنتخب الوطني، عن رغبة الفريق في تقديم أداء متميز يعكس تطور اللعبة في الأردن. وأشار إلى أن تواجد اللاعبين ذوي الخبرة في البطولات السابقة سيسهم في تعزيز ثقة الفريق في هذه النسخة من البطولة.

يتضمن تشكيلة المنتخب الوطني المستدعاة للبطولة كل من اللاعبين: زيد عباس، أحمد الدويري، أحمد الحمارشة، محمد حسين شاهر، فادي مصطفى (فريدي)، أمين أبو حواس، سامي بزيع، مالك كنعان، زين النجداوي، هاشم عباس، أحمد حموري، ورونديه جيفرسون.

بعد هذه المباراة، سيخوض منتخب الأردن مباراته الثانية في دور المجموعات أمام المنتخب النيوزيلندي يوم الإثنين. ومن ثم، سيواجه المنتخب الأمريكي يوم الأربعاء المقبل.

تُعد بطولة كأس العالم لكرة السلة المقامة هذا العام مؤهلة لأولمبياد باريس 2024 ، حيث سيمثل أعلى منتخب آسيوي ترتيبيًا في نهاية البطولة القارة في الألعاب الأولمبية.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.