الثلاثاء , سبتمبر 17 2019 | 9:23 ص
الرئيسية / كتاب فيلادلفيا / د. بشير الدعجة: الباشا فاضل الحمود… الحذر، الحذر

د. بشير الدعجة: الباشا فاضل الحمود… الحذر، الحذر

فيلادلفيا نيوز

بقلم الكاتب والمحلل الأمني د. بشير الدعجة

ما يحدث الآن من مخطط اعلامي لتشويه صورة جهاز الأمن العام… هو ماقصدته في البوست الذي نشرته على صفحتي الفيسبوكية بتاريخ 5/آب الجاري وبالتحديد بعد مداهمة احد النوادي الليلة وضبط عدد من فتيات الليل …(المنشور بادناه)..
على اعلام الأمن العام ان يخرج بعمله الإعلامي خارج الصندوق الإعلامي التقليدي ويستعد جيدا للهجمة الاعلامية الممنهجة والمخططة باساليب اعلامية متطورة وابداعية… والا ستتشوه الصورة الجميلة التي رسمها قائد الجهاز بخبرة وحنكة السنيين…
اعلام الأمن العام مطالب الخروج من الاداء التقليدي والتعامل مع الازمة الاعلامية المبرمجة والخبيثة التي تشن على جهاز الأمن العام … المرحلة حساسة واستثارة الرأي العام مخطط ومبرمج…. ولابد من الوصول إلى حلول اعلامية لمواجهتها قبل الحلول العملياتية…
لااحبذ الدخول بالمقالات الاعلامية الامنية او الحديث عن الإعلام الامني لانها ستفسر ضدي لا لصالحي… لكن الاعلام الأمني برمته بحاجة إلى اعادة هيكلة واعدة برمجة ( سوفتوير)..
كتبت هذه العجالة من حرصي الشديد على جهازنا الأمني والتنبيه من مخطط اعلامي دبر بليل خبيث للاطاحة بانجازات الامن العام وتشويه الصورة الجميلة الرائعة التي رسمت خلال السنة والنصف الماضية والتي اعادة الطمآنينة والآمان للمواطن ونبش اوكار الاجرام والدعارة… واعادة الهيبة لرجل الأمن العام…
اجزم بأن جهاز الأمن العام..
هذه الهجمة الاعلامية الشرسة على جهار الأمن العام هي ردة فعل وممنهج على مداهمة اوكار الدعارة… وما الفيديوهات التي تنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي الا إحدى وسائل التشوية التي يتبعها مخططي الحملة الاعلامية الخبيثة…
ما أود أن أشير اليه ان ما شاهدناه من فيديوهات النوادي الليلة وما يحصل لها من إطلاق عيارات نارية ومشاجرات ونساء عاريات هي حوادث امنية ليست بالجديدة… فهذه الحوادث تحدث منذ زمن طويل امام النوادي الليلية اي منذ انشاء هذه النوادي… اصحابها مخمورين وأصحاب اسباقيات…. لكن الملفت للانتباه توفيت النشر الإعلامي لها وبصورة مخططة وممنهجة ( ملعوبة صح )…
يقيني التام انه سيتحرك جهاز الأمن العام للقضاء على الهجمة الإعلامية الخبيثة … وسينجح بإذن الله تعالى بادارة الازمة اعلاميا..

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.