الإثنين , أكتوبر 3 2022 | 10:19 ص
الرئيسية / stop / جنازة تاريخية لملكة بريطانيا وحشود كبيرة تصطف للتشييع

جنازة تاريخية لملكة بريطانيا وحشود كبيرة تصطف للتشييع

فيلادلفيا نيوز

تقام، الاثنين، الجنازة الرسمية للملكة إليزابيث الثانية التي اعتلت العرش البريطاني على مدى 70 عاما، في العاصمة البريطانية لندن.

وعمل القصر الملكي البريطاني، خلال الفترة الماضية على ترتيب المراسم المهيبة لجنازة الملكة إليزابيث، بعد أن اصطف المشيعون من شتى الطبقات وعلى اختلاف المشارب في طابور طويل لساعات انتظارا للمرور أمام نعش الملكة.

وقال الإيرل مارشال إدوارد فيتزالان-هوارد دوق نورفولك أكبر نبلاء إنجلترا المسؤول عن مراسم الجنازة “تقام هذه المراسم في وقت تتدفق فيه (مشاعر) الحزن والتعاطف والامتنان على شعب المملكة المتحدة والكومنولث وفي ربوع العالم”.

وأضاف للصحفيين “شغلت الملكة مكانة فريدة ستبقى للأبد في حياتنا جميعا. هدفنا وقناعتنا أن الجنازة الرسمية والمراسم التي ستقام على مدى الأيام القليلة المقبلة ستوحد الناس في العالم أجمع”.

وتوقع المسؤولون توافد ما يصل إلى 750 ألفا من المعزين لإلقاء نظرة الوداع على نعش الملكة في قاعة وستمنستر حتى الساعة 6:30 صباحا (05:30 بتوقيت جرينتش) يوم الاثنين، وهو الموعد المحدد لانتهاء فترة بقاء النعش في القاعة.

وتعم أنحاء المملكة المتحدة مشاعر حزن جياشة على وفاة الملكة، البالغة من العمر 96 عاما، في قلعتها باسكتلندا في الثامن من الشهر الحالي، واصطف الآلاف في طوابير للانضمام إلى تجمعات غلب عليها الحزن تارة والفخر تارة أخرى بملكة جلست على عرش بريطانيا لسبعة عقود.

ومن المقرر بدء الجنازة يوم الاثنين في الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (1000 بتوقيت غرينتش) في كنيسة وستمنستر، التي شهدت تتويج الملكة الراحلة عام 1953، على أن تستمر لمدة ساعة تقريبا.

وفي ختامها سيعلو صوت الأبواق في لحن عسكري معروف إيذانا بانتهاء المراسم ويلي ذلك دقيقتان من الصمت حدادا في عموم البلاد.

ويُنقل الجثمان بعدها على عربة مدفع في موكب ضخم يسير خلفة الملك تشارلز الثالث وكبار أفراد العائلة الملكية من الكنيسة وصولا إلى قوس ولينغتون عند طرف متنزه هايد بارك الشهير. ستطلق المدافع طلقات التحية وتدق ساعة بيج بن كل دقيقة.

بعدها ينقل الموكب الرسمي النعش إلى قلعة وندسور حيث تقام المزيد من المراسم قبل قداس في كنيسة سانت جورج الملحقة بالقلعة.

وفي مراسم خاصة تقام لاحقا، ستدفن الملكة إليزابيث الثانية بجوار زوجها الأمير فيليب، الذي توفي العام الماضي بعد أن ظلا زوجين لمدة 73 عاما، في كنيسة الملك جورج السادس التذكارية وهي أيضا مرقد والدي الملكة وشقيقتها الأميرة مارجريت.

وسيمثل ذلك نهاية فترة الحداد في أنحاء بريطانيا، على الرغم من أن حداد الأسرة المالكة سيستمر لسبعة أيام أخرى.

“وكالات”

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.