الجمعة , مايو 20 2022 | 3:22 ص
الرئيسية / السلايدر / تقرير : 32.123 مليار دينار الناتج المحلي الاجمالي العام الماضي

تقرير : 32.123 مليار دينار الناتج المحلي الاجمالي العام الماضي

فيلادلفيا نيوز

نما الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية للمملكة خلال العام الماضي، ما نسبته 3.5 بالمئة، بعدما سجل تراجعا في العام 2020 بنسبة 1.8 بالمئة.
وحسب تقرير إحصائي لغرفة تجارة عمان، بلغ الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية العام الماضي، ما مقداره 32.123 مليار دينار، مقارنة مع 31.025 مليار دينار عام 2020.
والناتج المحلي الإجمالي، هو مؤشر اقتصادي يقيس القيمة النقدية لإجمالي السلع والخدمات التي أُنتجت داخل بلد ما، خلال مدة زمنية محددة “سنة أو نصف سنة مثلا”.

والناتج المحلي الاسمي (الأسعار الجارية)، هو الذي يتم تقييمه بأسعار السوق الحالية، فيما يقيس الناتج المحلي الحقيقي (الأسعار الثابتة) الكميات الفعلية من السلع والخدمات المنتجة بالأسعار الثابتة لعام محدد.
ووفقا للتقرير الذي حصلت وكالة الأنباء الاردنية (بترا) على نسخة منه، بلغ الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الثابتة للعام الماضي ما مقداره 30.238 مليار دينار، مقارنة مع 29.584 مليار دينار عام 2020.
واستند نمو الناتج المحلي الإجمالي في العام الماضي، على نمو معظم القطاعات الاقتصادية، حيث بلغت نسبة مساهمة قطاعات خدمات المال والتأمين والعقار 18.8 بالمئة، والصناعة 17.3 بالمئة، وتجارة الجملة والتجزئة والمطاعم والفنادق 9.2 بالمئة.
وبلغت نسبة مساهمة قطاعات الخدمات الاجتماعية والشخصية 8.5 بالمئة، والنقل والتخزين والاتصالات 8.4 بالمئة، والزراعة وصيد الأسماك 5.2 بالمئة، والانشاءات 2.7 بالمئة، والتعدين 2.4 بالمئة، والكهرباء والمياه 1.9 بالمئة.
وحسب التقرير الذي استند على أرقام احصائية رسمية، ارتفعت قيمة الإيرادات المحلية والمنح الخارجية المتحققة خلال العام الماضي لتصل إلى 8.128 مليار دينار، مقابل نحو 7.029 مليار دينار في عام 2020، بارتفاع نسبته 15.6 بالمئة.
واشار التقرير الى ارتفاع الإيرادات المحلية خلال العام الماضي بنسبة 17.4 بالمئة، لتصل الى نحو 7.325 مليار دينار، مقارنة مع 6.238 مليار دينار في عام 2020.

وفيما يتعلق بمجموع الإيرادات الضريبية، فقد بلغت العام الماضي نحو 5.627 مليار دينار، مقارنة مع 4.959 مليار دينار في عام 2020، بارتفاع نسبته 13.5 بالمئة.
واوضح ان المنح الخارجية للمملكة ارتفعت العام الماضي لتصل إلى 803 ملايين دينار، مقارنة مع نحو 791 مليون دينار في 2020، وبما نسبته 1.6 بالمئة.
وارتفع إجمالي الإنفاق خلال العام الماضي ليصل إلى ما قيمته 9.859 مليار دينار، مقارنة مع 9.211 مليار دينار في 2020، بزيادة نسبتها 7 بالمئة.
وجاء الارتفاع بسبب زيادة النفقات الجارية إلى نحو 8.721 مليار دينار خلال العام الماضي مقارنة بالنفقات الجارية في 2020 والبالغة نحو 8.389 مليار دينار بزيادة نسبتها 4 بالمئة.
ووفقا للتقرير، ارتفعت النفقات الرأسمالية خلال العام الماضي لتصل إلى ما قيمته 1.138 مليار دينار، مقارنة مع نحو 823 مليون دينار في عام 2020، بزيادة نسبتها 38.3 بالمئة.
وبسبب ارتفاع الإيرادات المحلية واجمالي الانفاق، وزيادة المنح الخارجية، سجلت الموازنة العامة خلال العام الماضي عجزاً مالياً (بعد المنح) مقداره نحو 1.731 مليار دينار مقابل عجز مالي بلغ 2.182 مليار دينار بانخفاض نسبته 20.7 بالمئة.
واشار الى ارتفاع الرصيد القائم للدين العام الخارجي للمملكة نهاية العام الماضي ليصل إلى نحو 15.138 مليار دينار أي ما نسبته 47 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة مع 13.715 مليار دينار في 2020، بزيادة نسبتها 10.4 بالمئة.
أما بشأن حجم خدمة الدين العام الخارجي، فقد بلغ خلال العام الماضي نحو 1.830 مليار دينار موزعة بواقع 1.387 مليون دينار كأقساط ونحو 443 مليون دينار كفوائد.
وبين التقرير ارتفاع رصيد الدين العام الداخلي خلال العام الماضي ليصل إلى نحو 13.626 مليار دينار بما نسبته 42.3 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 12.784 مليار دينار في 2020، بزيادة نسبتها 6.6 بالمئة.
وبفعل ارتفاع المديونية الخارجية بما نسبته 10.4 بالمئة خلال العام الماضي، والمديونية الداخلية بما نسبته 6.6 بالمئة، فقد زاد صافي الدين العام من 26.499 مليار دينار خلال 2020، الى 28.763 مليار دينار خلال 2021، وبما نسبته 8.5 بالمئة.
وارتفع حجم التجارة الخارجية للأردن (المستوردات والصادرات) خلال العام الماضي بشكل واضح، ليصل إلى 21.989 مليار دينار، مقارنة مع 17.875 مليار دينار في 2020، وبنسبة زيادة مقدارها 23 بالمئة.
ويرجع زيادة أرقام التجارة الخارجية للمملكة خلال العام الماضي، لارتفاع قيمة المستوردات الى 15.345 مليار دينار مقارنة مع 12.235 مليار دينار، وبنسبة زيادة مقدارها 25.4 بالمئة.
كما ارتفعت الصادرات الوطنية من جهة ثانية خلال العام الماضي مسجلة نحو 6.040 مليار دينار مقارنة مع 5.044 مليار دينار في 2020، وبنسبة زيادة مقدارها 19.7 بالمئة.
وسجلت قيمة السلع المعاد تصديرها ارتفاعا خلال العام الماضي 604 ملايين دينار، مقارنة مع نحو 596 مليون دينار في 2020، وبنسبة زيادة مقدارها 1.5 بالمئة.
واكد التقرير ان ارتفاع المستوردات بنسب أكبر من الصادرات، زاد العجز التجاري للبلاد من نحو 6.596 مليار دينار في 2020، إلى 8.701 مليار دينار العام الماضي، بزيادة نسبتها 31.9 بالمئة.
وشهد العام الماضي 2021، زيادة الصادرات الوطنية الى العديد من الدول العربية والاجنبية أبرزها مصر بنسبة 48.1 بالمئة، والهند 47.8 بالمئة، واندونيسيا 33.6 بالمئة، والولايات المتحدة الاميركية 30 بالمئة، والسعودية بما نسبته 27.3 بالمئة.
وزادت الصادرات الوطنية كذلك الى فلسطين خلال العام الماضي بما نسبته 22.6 بالمئة، وقطر 16.1 بالمئة، فيما انخفضت الى دولة الامارات العربية المتحدة بما نسبته 12.2 بالمئة، والعراق 7.3 بالمئة والكويت بما يقارب 1 بالمئة

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.