السبت , يناير 29 2022 | 3:31 ص
الرئيسية / stop / بهدف تمكين العملاء من الحصول على أعلى درجات الأمان.. ماستركارد والبنك الأردني الكويتي يطلقان أول بطاقة ائتمان تعتمد المصادقة البيومترية في المشرق العربي

بهدف تمكين العملاء من الحصول على أعلى درجات الأمان.. ماستركارد والبنك الأردني الكويتي يطلقان أول بطاقة ائتمان تعتمد المصادقة البيومترية في المشرق العربي

فيلادلفيا نيوز

لأول مرة في المشرق العربي، وفي إطار التعاون بين ماستركارد والبنك الأردني الكويتي، تم تفعيل بطاقة ماستركارد وورلد إيليت بالمصادقة البيومترية في البنك الأردني الكويتي.
وسيكون عملاء البنك الأردني الكويتي، أول المستفيدين في المنطقة من تقنيات ماستركارد الرائدة في الصناعة. حيث سيتمتعون باستخدام طرق سهلة وسريعة لسداد ثمن مشترياتهم من أي متجر عبر بصمة الإصبع المعتمدة فقط، عوضاً عن إدخال رقم التعريف الشخصي (PIN)، في خطوة تعزز مستويات الأمان الخاصة بالبطاقة.
يجمع ابتكار بطاقة ماستركارد للمصادقة البيومترية بين مفهوم الشرائح الإلكترونية والشكل الفريد لبصمة الإصبع، وبذلك يتمكن حاملو تلك البطاقات من دفع ثمن مشترياتهم بسهولة أكبر كونها تؤكد هوية صاحبها بنفس دقة رقم التعريف الشخصي.
وبهذه المناسبة، قال جهاد خليل، مدير منطقة المملكة العربية السعودية والبحرين والمشرق العربي في شركة ماستركارد: “يسعدنا أن نقدم بطاقة ماستركارد وورلد إيليت بالمصادقة البيومترية لعملائنا في المملكة الأردنية، الذين لا يختلفون عن أقرانهم في المنطقة بحماستهم لتجربة أحدث ما توصلت إليه تقنيات الدفع الإلكتروني. تجسد البطاقة أحدث مفاهيم التقنيات الحديثة، إذ تعتمد بصمات الأصابع والمصادقة البيومترية، لتغدو الحل العصري والمبتكر لحامليها من عملاء البنك الأردني الكويتي، وتقدم لهم تجربة متطورة تتبنّى أعلى مستويات الحماية والأمان أثناء السداد باستخدام البطاقة”.
وكشف مؤشر المدفوعات الجديدة، الذي أطلقته ماستركارد مؤخرًا لتسليط الضوء على مدى إقبال المستهلكين في المنطقة على استخدام تقنيات الدفع الناشئة، بأن ما يقارب نصف المستهلكين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يخططون لاستخدام تقنيات المصادقة البيومترية مثل طريقة المشي أو بصمة الإصبع. حتى أن ثلثي المشاركين (66%) أفادوا بأنهم يشعرون بأمان أكثر عند استخدام المصادقة البيومترية للتحقق عند سداد ثمن مشترياتهم عوضاً عن إدخال رقم التعريف الشخصي.
ومن جانبه تحدّث سهيل سلمان، رئيس تنمية أعمال التجزئة في البنك الأردني الكويتي حول سبل الدعم التي ستقدمها بطاقة ماستركارد وورلد إيليت بالمصادقة البيومترية من ماستركارد لعملاء البنك، حيث قال: “يسعدنا أن نقدم لعملائنا تجربة هي الأولى من نوعها في المشرق العربي، حيث تمثل بطاقة ماستركارد وورلد إيليت للمصادقة البيومترية التي يقدمها البنك الأردني الكويتي، الجيل العصري الحديث للبطاقات الائتمانية والتي ستقدم لحامليها أعلى درجات الأمان وراحة البال عند سداد ثمن مشترياتهم في المتجر”.
كما سيستفيد عملاء البنك الأردني الكويتي الذين يحملون بطاقات ماستركارد وورلد إيليت للمصادقة البيومترية، من امتيازاتوورلد إيليت التي تشمل أساليب الحياة العصرية وخدمات السفر والتأمين، والتي تم تخصيصها لمساعدة حاملي تلك البطاقات في الحصول على تجارب استثنائية، وتأمين نمط حياة يناسب احتياجاتهم الفريدة.
-انتهى-

نبذة عن شركة ماستركارد
ماستركارد (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز MA)، www.mastercard.com هي شركة عالمية متخصصة في تكنولوجيا حلول الدفع. وتتمثّل مهمتنا في ربط وتمكين اقتصاد رقمي شامل يعود بالنفع على جميع الناس في أي مكان من خلال إتاحة إجراء معاملات آمنة وبسيطة وذكية بكل سهولة. ومن خلال استخدام بيانات وشبكات آمنة وتوطيد شراكات قائمة على الشغف، تساعد ابتكاراتنا وحلولنا الأفراد والمؤسسات المالية والحكومات والشركات على تحقيق أقصى إمكاناتهم. وتستند ثقافتنا وجميع الأعمال التي نقوم بها داخل وخارج الشركة إلى حاصل اللباقة لدينا، أو (DQ). ومن خلال شبكتنا التي تمتد في أكثر من 210 بلدان ومناطق، نحن نعمل على بناء عالم مستدام يوفر إمكانات لا تقدر بثمن للجميع.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.