السبت , نوفمبر 27 2021 | 11:00 ص
الرئيسية / stop / السجن 3 سنوات لشخص زوّر شهادتي التوجيهي والجامعة

السجن 3 سنوات لشخص زوّر شهادتي التوجيهي والجامعة

فيلادلفيا نيوز

جرمت الهيئة القضائية الثالثة المختصة بالنظر في جنايات الفساد لدى محكمة بداية عمان، شخصاً بتهمة التزوير المعنوي واستخدام واستعمال مصدقة كاذبة، والحكم عليه بالأشغال المؤقتة لمدة ثلاث سنوات وثلاثة أشهر والرسوم وغرامة مالية مقدارها 500 دينار.

وأصدرت المحكمة قرارها، اليوم الأحد خلال جلسة علنية، برئاسة القاضي أحمد العمري وعضوية القاضي الدكتور مرزوق العموش، وضمنت المتهم النفقات الإدارية والقضائية التي ترتبت على القضية قرارا قابلا للاستئناف أمام المحكمة المختصة.

وثبت للمحكمة قيام الشخص المدان بتقديم شهادة ثانوية عامة صادرة عن المدارس الروسية، وقدمها لإدارة الامتحانات والاختبارات في وزارة التربية والتعليم، والتي بناء عليها أصدرت لها قيد معادلة، ثم قام بعد ذلك بتقديم قيد المعادلة والشهادة الروسية إلى لجنة معادلة الشهادات الجامعية الأجنبية في وزارة التعليم العالي من أجل معادلة شهادة البكالوريوس في تخصص الهندسة والتي حصل عليها من الجامعات الروسية أيضا.

وتبين للمحكمة أن لجنة معادلة الشهادات الأردنية أصدرت شهادة معادلة لشهادة بكالوريوس الهندسة للمدان وبعد ذلك تبين من خلال كتاب السفارة الاردنية في موسكو بأن المتهم لم يحصل على شهادة الدراسة الثانوية الروسية وأن الأختام المثبتة عليها مزورة ولا تعود للمدرسة وعلى إثر ذلك تم إلغاء قيد معادلة شهادة الثانوية العامة الصادر من وزارة التربية والتعليم وإلغاء شهادة معادلة بكالوريوس الهندسة الصادر عن وزارة التعليم العالي.

ودانت الهيئة بناء على ذلك المتهم بجرم استعمال شهادة الثانوية العامة كمصدقة كاذبة أمام إدارة الامتحانات والاختبارات في وزارة التربية والتعليم وعن جرم صدور شهادة المعادلة لدرجة البكالوريوس الصادرة عن لجنة معادلة الشهادات الاجنبية لدى وزارة التعليم العالي والتي صدرت بناء على شهادة الثانوية العامة المزورة.

يشار إلى أن هيئة النزاهة ومكافحة الفساد قد حولت هذه القضية للمحكمة بعد أن حققت بها في وقت سابق.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.