الثلاثاء , أكتوبر 4 2022 | 2:57 ص
الرئيسية / السلايدر / التلفزيون الإيراني: الهجوم الصاروخي على أربيل استهدف “قواعد إسرائيلية سرية”

التلفزيون الإيراني: الهجوم الصاروخي على أربيل استهدف “قواعد إسرائيلية سرية”

فيلادلفيا نيوز

ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني، اليوم الأحد، أن الهجوم الصاروخي على أربيل، فجر الأحد، استهدف ما وصفها بـ“قواعد إسرائيلية سرية“.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية أخرى، بينها وكالتا أنباء ”مهر“، و“تسنيم“، بأن ”الهجوم استهدف مركزين تابعين للموساد الإسرائيلي“.

وكانت وكالة الأنباء العراقية، نقلت في وقت سابق، عن محافظ أربيل أوميد خوشناو، قوله إن عدة صواريخ سقطت على المدينة.

وقال خوشناو في تصريحات صحفية، إن ”عدة صواريخ سقطت على مدينة أربيل“، مؤكدا ”عدم معرفة الجهة المستهدفة سواء كانت القنصلية الأمريكية أو المطار“.

وأشار إلى أن ”القوات الأمنية على أتم الاستعداد“.

وفي السياق، نقلت وكالة الأنباء العراقية عن المديرية العامة لمكافحة الإرهاب في كردستان، قولها، إن ”12 صاروخا باليستيا أُطلقت من خارج العراق على مدينة أربيل“ .

وقال بيان للمديرية: ”في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل استهدفت مدينة أربيل بـ12 صاروخا باليستيا“، مضيفا أن ”الصواريخ كانت موجهة إلى القنصلية الأمريكية في أربيل“.

وأوضح البيان أن ”الصواريخ أطلقت من خارج حدود العراق وإقليم كردستان وتحديداً من جهة الشرق“.

وأكد أن الهجوم لم يسفر عن ”خسائر بالأرواح ما عدا خسائر مادية“.

وللعراق حدود شرقية واسعة مع إيران التي تملك نفوذاً سياسياً واقتصادياً في هذا البلد وتدعم فصائل مسلحة فيه.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن وزير الصحة بإقليم كردستان العراق، تأكيده أن انفجارات أربيل لم تسفر عن ضحايا أو إصابات.

من جانبه، قال مسؤول أمريكي لوكالة ”رويترز“، إنه لم يسقط أي قتيل أو مصاب في صفوف الجنود الأمريكيين في أعقاب الهجوم في أربيل.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.