الثلاثاء , يونيو 25 2024 | 11:58 ص
الرئيسية / السلايدر / الاحتلال يرصد تمويلا لمشروع استيطاني وسط القدس المحتلة

الاحتلال يرصد تمويلا لمشروع استيطاني وسط القدس المحتلة

فيلادلفيا نيوز

رصدت الحكومة الإسرائيلية 1.2 مليون دولار أميركي لصالح مشروع استيطاني في بلدة سلوان، وسط مدينة القدس المحتلة، بالاشتراك مع جمعيات استيطانية.

وحسب صحيفة “هآرتس” العبرية، اليوم الأحد، ترصد وزارة “القدس والتراث” الإسرائيلية 3 ملايين شيقل (821 ألف دولار أمريكي), بينما ترصد وزارة الثقافة 1.5 مليون شيقل (410 آلاف دولار).

وذكرت الموقع الإلكتروني للصحيفة أن المشروع الاستيطاني الجديد عباراة عن إقامة “مركز تراث” على أسماء يهود هاجروا من اليمن إلى فلسطين، نهاية القرن التاسع عشر.

وأضافت الصحيفة أن وزير “القدس والتراث” زئيف ألكين، وويزة الثقافة ميري ريغف، يقودان المشروع، بالتعاون مع جمعيات استيطانية، بينها “عطيرت كوهانيم”.

وأوضحت أنه من المزمع بدء العمل في المشروع، الأربعاء المقبل، تحت حراسة أمنية مشددة من الشرطة الإسرائيلية.

وأفادت بأن المشروع الاستيطاني سيقام في مبنى تزعم السلطات الإسرائيلية أنه “كنيس قديم”، وهو محاذٍ لبؤرة استيطانية في قلب بلدة سلوان، يطلق عليها اسم “بيت يهونتان”.

وتطلق السلطات الإسرائيلية والجمعيات الاستيطانية على هذا المكان اسم “قرية اليمنيين”.

وتزعم أن مهاجرين يهود من اليمن أقاموا هذا الكنس عام 1881، وغادروه خلال أحداث “ثورة البراق”، عام 1929، وخلال الثورة الفلسطينية الكبرى 1936 – 1939.

وأصدرت محكمة إسرائيلية، عام 2015، قرارا بطرد عائلات فلسطينية من المكان، بزعم أنهم “غزاة” فيه، وأنه يعود إلى الوقف اليمني منذ عشرات السنين.

بينما تقول مؤسسات حقوقية فلسطينية إن العائلات الفلسطينية تسكن هذا المكان منذ عشرات السنين، قبل قيام إسرائيل على أراضٍ فلسطينية محتلة عام 1948.

واقتحم مستوطنون، بقيادة “عطيرت كوهانيم”، المكان، عام 2015، بالتزامن مع طرد السلطات الإسرائيلية للعائلات العربية منه.-(الأناضول)

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com