السبت , سبتمبر 19 2020 | 2:22 م
الرئيسية / stop / احد المخيمات بين مطرقة المخضرم وسندان الواعد

احد المخيمات بين مطرقة المخضرم وسندان الواعد

فيلادلفيا نيوز – خاص

هل ستستمر تدخلات النائب المخضرم والأخر الواعد في تداعيات المشهد الانتخابي لاحد اهم المخيمات الأردنية التي تساهم في صياغة وصناعة المشهد في الدائرة التابع لها ذلك المخيم الى حد كسر العظم خاصة وان كلاهما يزعم انه يتصدر المشهد الاجتماعي والسياسي وسط الجماهير الغفيرة التي تسعى للوقوف دائما مع من يعبر عن طموحاتها ورغباتها في تحسين الخدمات المقدمة للساكنين فيه ….

التنافس الشديد ومحاولات التاثير على إرادة الناخبين بدأت تشتد في الآونة الأخيرة عبر استخدام سلطة الأول وموهبة الواعد في التدخل لدى بعض الجهات المسؤولة لتغير لجان الخدمات التي في الغالب تتجه هذه المرة نحو تغيير النمط السائد ومحاولة التغير نحو اخرين ثبت صدقهم في الخدمة العامة واستمرارهم في العطاء رغم خسارتهم تجربة الانتخابات الماضية ..

جهات فاعلة في المخيم اكدت في حديث ل “فيلادلفيا نيوز ” انها لن تقع في شرك تلك الشخصيات مرة أخرى خاصة بعد ثبوت فشلهم واستخدامهم للوعود كذريعة للخروج من المازق التي وعدت بها قواعدها الشعبية دون أي نتائج تذكر ما يجعلها أي تلك الجهات بالسعي الكبير والفاعل نحو تغيير تلك الوجوه التي انتفخت كثيرا من التكسب على حساب إرادة قواعدها الانتخابية وعدم اعتمادها على الفاعلين ةاصحاب الفكر في المخيم على العكس تماما حين يبذلون جهودا مضنية للتدخل الغير واعي في عمل اللجان التي تقدم الخدمات والسعي لتغييرها لاسباب انتخابية بحتة

..

سؤال برسم القلق على المخيم ترى هل سيستمر هذا النفوذ والتدخل السافر لهذين النائبين لخلخلة منظومة المخيم الوطنية البحتة ام نرى الشارع في المخيم بدأ فعلا برسم صورة لالية الاستغناء عن القيادة التقليدية لشارع المخيم واحلال شخصيات ذات سمعة وطنية وتسعى للخدمة العامة دون تحقيق أي امتيازات شخصية خاصة وشراء لذمم الناس …

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.