الإثنين , أكتوبر 26 2020 | 6:30 ص
الرئيسية / كتاب فيلادلفيا / ابراهيم الفرايه يكتب : راية الكرك ،،، والفارس غازي الذنيبات

ابراهيم الفرايه يكتب : راية الكرك ،،، والفارس غازي الذنيبات

فيلادلفيا نيوز

هي الراية …. راية ترفعها أيديّ النشامى والنشميات لتظلل الكرك بكامل مساحتها ….. راية ينتمي فرسانها للمستقبل وهم الاتون من رحم الأرض ونبض الشارع وهموم الناس ….. راية تفوح برائحة التاريخ المنبعثة من أسوار القلعة الخالدة .. ومن صدى حمحمات خيول أجدادنا في مؤتة …… راية ستظل عالية وشامخة شموخ الكرك وشموخ أبناء الهية

الراية هي الاسم المرفرف في فضاء الخير والفضيلة الذي اختاره عدد من النشامى والنشميات أسمًا لقائمتهم .. هذه القائمة التي خرجت من رحم الحاجة والمعاناة لترسم ملامح مستقبل مشرق يضيء ليل الكرك ونهارها ..
وهي القائمة التي ينتمي أعضاؤها للكرك كما ينتمون للأردن بكامل مساحته الجغرافية ..

راية الكرك … تضع في أول اهتماماتها تنمية المحافظة وإعادة الاعتبار لها بعد سنوات عجاف من الإهمال والتهميش الذي ألحق الضرر بنا جميعًا ولإنها قائمة تؤمن بالأفعال قبل الأقوال وتؤمن بأن الشعب هو مصدر السلطة والقرار فإننا ننحاز إليها ونصفق لها ونمنحها أصواتنا لأن الصوت أمانة وهي القائمة التي أخذت على عاتقها حمل الأمانة من أجل عزة الوطن وعزة الكرك وأبنائها

ثلة من أصحاب الأيديّ والقلوب البيضاء عاهدوا الله والوطن والكرك على قول كلمة الحق التي يتردد صداها في قلوب الناس وعقولها .. لا يشبهون غيرهم لأنهم ينتمون لهذه الأرض ويسهرون من أجلها ومن أجل مستقبل مشرق لابنائها جميعًا ..

هي الراية التي لن تسقط ان شاء الله فجميع السواعد مستعدة لاحتضانها وانتشالها على طريق إعادة مركب الحياة إلى مساره الطبيعي لتظل الكرك درة الوطن وعنوان عزته وكرامته كما هو تاريخها الذي كتبته دماء أبنائها الفرسان .

وهي فرصة لنتحدث قليلًا عن أحد الفرسان الذي يحمل هذه الراية بشجاعة وإبدان ووعي وانتماء الدكتور غازي الذنيبات الفارس الذي لوحت الشمس جبهته وهو الضابط والجندي والدكتور والحقوقي والمزارع وشيخ العشيرة والوجيه الذي دخل قلوب الناس جميعًا .. فارس لا يعدكم بالمستحيل لكنه مصمم على العمل بدعمكم واختياركم فهو حصة أهل الكرك جميعًا وهو الذي ينصهر بالحالة الجمعية من أجل أن تقول الكرك كلمتها وتعلي رايتها وتكتب تاريخًا جديدًا لأبنائها الذين يستحقون كل الخير والدعم والإنجازات ..

هذا الفارس الكركي الذي يشبهكم والذي ينتمي إليكم والقادر على تحقيق الحلم وجمع الكلمة وترصين الموقف متكئًا على تاريخ مدينة تمد جذورها عميقًا في التاريخ ومن حقها علينا جميعًا أن يكون لها دور فاعل في المستقبل وهذا ما نسعى إليه بهمة ونشاط مرشحنا الدكتور غازي الذنيبات

يا أهل الهية كونوا مع هذا الفارس الشهم وصحبه الكرام في راية الكرك لنكون جميعًا مع أمنا الكرك المدينة التي ستبقى رايتها تخفق في فضاء لا حدود له .. ولأننا نعرف صفات هذا الفارس ومكانته الاجتماعية وسيرته الأخلاقية المنحازة لنبض الوطن وحقوق البسطاء فإننا معه وإلى جانبه لأننا عاهدنا الله أن نكون مع الكرك الأجمل.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.