الخميس , ديسمبر 9 2021 | 7:54 ص
الرئيسية / السلايدر / أكثر من مليوني طالب وطالبة يلتحقون بمدارسهم وجاهيا اعتبارا من اليوم

أكثر من مليوني طالب وطالبة يلتحقون بمدارسهم وجاهيا اعتبارا من اليوم

فيلادلفيا نيوز

يعود 2.1745 مليون طالب وطالبة إلى مقاعدهم مع بدء استقبال المدارس لهم وجاهيا اعتبارا من الأربعاء، بعد انقطاعات شهدها التعليم في الأردن خلال عام ونصف العام ، وسط قيود صحية فرضتها جائحة كورونا.

وقالت الأمينة العامة في وزارة التربية والتعليم، نجوى قبيلات لـ “المملكة“، إن عدد الطلبة الذي سيلتحقون بالدوام المدرسي يوم الأربعاء من القطاع الحكومي مليون و600 ألف طالب وطالبة.

عدد الطلبة الذي سيلتحقون بالدوام المدرسي الأربعاء من القطاع الحكومي مليون و600 ألف طالب وطالبة.

وتأتي عودة الطلبة ضمن المرحلة الثالثة من خطة الحكومة لإعادة فتح القطاعات التي تشمل عودة غالبية مظاهر الحياة الطبيعية، وإلغاء حظر التجول بمختلف أشكاله.

وقررت الوزارة أن يكون الدوام أول يومين على النظام الفردي والزوجي، وذلك لغايات توزيع الكتب المدرسية، والتدريب على البرتوكول الصحي، وتنفيذ برنامج الدعم النفسي والاجتماعي “تكيف”، إضافة إلى تقسيم الطلبة في المدارس، التي ستذهب إلى دوام التناوب بالأيام إلى مجموعتين (أ، ب)، وتوزيع جدول الدروس عليهم.

وأشارت قبيلات إلى أن دوام المدارس اعتبارا من الأحد المقبل، سيكون بكامل طاقاتها، وبصورة منتظمة للمدارس التي ستعود إلى التعليم الوجاهي، بالإضافة إلى طلبة رياض الأطفال، وفي مدارس المملكة كافة، البالغ عددها 3982 مدرسة، بما فيها مدارس الفترتين.

وأوضحت أن سيناريو التعليم سيكون مقسما على 3 أقسام، التعليم الوجاهي وسيكون في المدارس التي يتوفر فيها مساحة تباعد داخل الغرفة الصفية بين الطلبة، والمقررة بمتر مربع، والتعليم المدمج، حيث سيكون في المدارس التي لا يتوفر فيها مساحة التباعد المقررة بمتر مربع داخل الغرفة الصفية، والتعليم عن بعد للطالب الذي يصاب بكورونا لمدة 14 يوما.

ويشهد الأردن استقرارا في الوضع الوبائي، بحسب ما أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة صخر دودين، الأحد الماضي، قائلا، إنّ “الوضع الوبائي مطمئن نسبيا في ظل ثبات نسب الإصابات إلى ما دون 5%؛ بسبب توافر اللقاح المضاد للفيروس”.

قبيلات، قالت لـ “المملكة” الاثنين، إن “2.2 مليون طالب وطالبة سيلتحقون بمدارسهم مع بدء العودة للتعليم الوجاهي” الأربعاء.

وفي منتصف آب/أغسطس الحالي، عاد بالفعل الطلبة إلى مدارسهم لكن جزئيا مع إطلاق وزارة التربية برنامج المفاهيم والنتاجات الأساسية لتعويض الفاقد التعليمي. وشارك أكثر من 900 ألف طالب وطالبة في البرنامج من الصفوف الأول وحتى الحادي عشر.

وتؤكد وزارة التربية باستمرار على ضرورة تطبيق اشتراطات صحية كالتباعد الجسدي بمتر واحد على الأقل، وارتداء الكمامة وإجراء الفحوص العشوائية بين الطلبة؛ منعا لانتشار فيروس كورونا.

الناطق باسم الوزارة أحمد المساعفة أشار عبر “المملكة“، إلى وجود معلم مسؤول عن الصحة المدرسية في كل مدرسة ويقوم بمتابعة الكادر الإداري والتدريسي والطلابي لتطبيق البرتوكول الصحي، على أن يُرسل تقارير إلكترونية عبر روابط أعدتها غرفة العمليات في مركز الوزارة وستذهب لغرفة العمليات لدراستها.

“هناك زيارات ميدانية لجميع العاملين في مركز الوزارة وفي مديريات التربية والتعليم للوقوف على مدى تطبيق البرتوكول الصحي وستستمر الزيارات في المرحلة المقبلة”، وفق المساعفة.

ورصدت وزارة التربية حتى الاثنين الماضي، إصابة 8 طلاب، و5 معلمين بفيروس كورونا بعد إجراء 11 ألف فحص في مختلف مدارس المملكة التي تستقبل الطلبة ضمن برنامج تعويض الفاقد التعليمي.

نظام “التناوب”

وانتقل نحو 42 ألف طالب وطالبة من مدارس خاصة إلى أخرى حكومية خلال العام الحالي؛ وهو الأمر الذي دعا وزارة التربية والتعليم إلى تحديد نحو ألفي مدرسة سيكون فيها دوام الطلبة بنظام التناوب (التعليم المدمج).

وقالت قبيلات في وقت سابق، إن نظام التناوب يُقسم “طلبة الشعبة الصفية الواحدة إلى مجموعتين: المجموعة الأولى سيكون دوامها أيام الأحد والثلاثاء والخميس، والمجموعة الثانية سيكون دوامها الاثنين والأربعاء وفي الأسبوع الذي يليه يتم التبديل”.

ويأتي قرار الوزارة “حفاظا على صحة الطلبة، وتنفيذًا لـلبروتوكول الصحي”.

وأوضحت قبيلات أن قرار أن يكون التعليم في المدرسة كاملة وجاهيا أم اتباع التعليم المدمج هو قرار لا مركزي ومدير المدرسة هو الأقدر على تقدير الظرف في مدرسته والطاقة الاستيعابية لكل غرفة صفية وعدد الطلبة الذين سيلتحقون بالدوام المدرسي.

“وحتى لو اتخذ القرار من وزارة التربية والتعليم بحسب البيانات المدخلة على قاعدة البيانات فهناك متغيرات أخرى داخل الغرفة الصفية كشكل الدرج وهذه أمور تتحكم بشكل الدوام في المدرسة ومدير المدرسة هو من يعلن شكل الدوام في المدرسة”، وفق قبيلات.

وأوضح المساعفة أن الكتب المدرسية جاهزة وموجودة في مستودعات المدارس، وسُتسلم للطلبة الأربعاء، مشيراً إلى أن نظام التناوب هو آخر خيار لجأت له وزارة التربية والتعليم بسبب كثرة عدد الطلبة في بعض المدارس.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.