الخميس , مايو 26 2022 | 1:44 م
الرئيسية / السلايدر / كريشان يدعو الناخبين إلى أداء التصويت بأمانة

كريشان يدعو الناخبين إلى أداء التصويت بأمانة

فيلادلفيا نيوز

أدلى نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية توفيق كريشان صباح اليوم (الثلاثاء) بصوته في انتخابات مجلس أمانة عمّان الكُبرى / الدائرة التاسعة في عمّان، إيماناً منه بأن هذا اليوم (هو يوم الوفاء للوطن)، من خلال ممارسة حق المواطنة الدستوري والقانوني في عملية الانتخاب، خاصة ونحن في بداية المئوية الثانية للمملكة.
وأكد في تصريح صحفي بعد إدلائه بصوته في المركز الانتخابي بمدرسة عاكف الفايز الأساسية للبنين بأن التصويت هو واجب وطني، لأن ذلك يُسهم في ترسيخ وتعميق الديمقراطية الأردنية عبر صناديق الاقتراع، كما أنه يُسهم في تعزيز مسيرة الإصلاح التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني.

ودعا كريشان الناخبين إلى أداء التصويت بأمانة من خلال انتخاب المرشحين ذوي الخِبرة الذين يتوسموا فيهم الكفاءة في مجال التنمية وتوسيع الخدمات البلدية، والذين لديهم القدرة أيضاً على إدارة ملفات التنمية في مجالس المحافظات والمجالس البلدية، لأن ذلك يسهم في إقامة مشاريع تنموية واستثمارية، ستساعد في توفير فرص عمل للشباب والمرأة والمجتمعات المحلية، في المحافظات والأرياف والبوادي والمدن البعيدة عن العاصمة.
وأشار نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية إلى أن الحملة الوطنية للمشاركة في الانتخابات التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع وزارات الشؤون السياسية والبرلمانية والشباب والثقافة والتعليم العالي ركزت في الحوارات التفاعلية المختلفة التي نظمتها في مختلف مناطق المملكة والجامعات على أهمية تحفيز الناخبين على المشاركة في عملية الاقتراع، لأنه كلما زادت المشاركة في الانتخابات كانت المجالس أقرب إلى تمثيل المحافظات ومناطق البلديات وأمانة عمّان الكبرى.

واختتم كريشان تصريحه بالتأكيد على أن مُستقبل الأردن يستحق أن يصوّت له الناخب والناخبة، لأن هذا المستقبل يدعو للتفاؤل، ويرتكز على منظومة متكاملة من المشاريع التنموية والاستثمارية والخدماتية التي تنتظر أن تعمل عليها المجالس البلدية ومجالس المحافظات المنتخبة بكفاءة، بما في ذلك تعميق الشراكة مع القطاع الخاص.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.