الثلاثاء , أبريل 23 2019 | 9:08 م
الرئيسية / عربي دولي / السلطات التونسية تلقي القبض على موظف سامي بالأمم المتحدة بتهمة التجسس

السلطات التونسية تلقي القبض على موظف سامي بالأمم المتحدة بتهمة التجسس

فيلادلفيا نيوز

بسام عودة- تونس

أوقفت السلطات التونسية الجمعة التونسي منصف قرطاس الذي يعمل محققا في انتهاك حظر الأسلحة على
ليبيا ،
وقال المتحدث باسم الامم المتحدة في تونس انه تم توقيف منصف قرطاس التونسي الجنسية والخبير في الحوكمة الأمنية وعضو مجموعة خبراء لجنة العقوبات على ليبيا، لدى وصوله الى تونس الثلاثاء.
وقال مكتب الامم المتحدة في بيان “نحن على اتصال بالسلطات التونسية لمعرفة أسباب توقيفه” مشيرا الى أن قرطاس بوصفه خبيرا مفوضا من الامم المتحدة، يتمتع بالحصانة الدبلوماسية.

وقالت وزارة الداخلية التونسية في بيان إنه تم اثر التوقيف “ضبط العديد من الوثائق السرية المتضمنة لمعطيات وبيانات دقيقة وشديدة الحساسية من شأنها المساس بسلامة الأمن الوطني بالاضافة الى تجهيزات فنية محجر استعمالها ببلادنا ويمكن استغلالها في التشويش واعتراض
الاتصالات كما تستخدم في عمليات المسح الراديوي”.
ومن جانب اخر قال المتحدث باسم الأمم المتحدة في تونس اليوم الجمعة، إنه تم توقيف منصف قرطاس وهو تونسي الجنسية والخبير في الحوكمة الأمنية وعضو مجموعة خبراء لجنة العقوبات على ليبيا، لدى وصوله إلى تونس .

ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش في بيان السلطات التونسية الى “ان تفسر على الفور هذا التوقيف الصادم للسيد قرطاس” وان “تمكنه من التواصل مع محامي” مذكرة بأن تونس “من واجبها التعاون مع تحقيقات لجنة” خبراء الامم المتحدة.
وأكد سفيان السليطي، الناطق باسم القطب القضائي لمكافحة الاٍرهاب أنه تم توقيف شخصين تونسيين بمن فيهم المنصف قرطاس الذي تم القبض عليه بمطار تونس قرطاج ليلة الثلاثاء الماضي قادما من روما في رحلة على متن الخطوط الايطالية “اليطاليا”، بتهمة تتعلق بالكشف عن شبكة تجسس دولية تعمل داخل عدد من الدول العربية بينها تونس، وتتواصل مع اجهزه المخابرات لدولة أوروبية ومنظمة عالمية.

يذكر أن منصف قرطاس هو باحث بمركز جينيف للنزاعات و التنمية و ترسيخ السلم و منسق مشاريع برامج الدراسات في الأسلحة الخفيفة في ليبيا و في شمال إفريقيا و خبير في العلاقة بين الأمن و التنمية و في الإصلاح الأمني و في المقاومة و العنف المسلح و كذلك في آليات ترسيخ السلم و تحويل النزاعات

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.