الرئيسية / رياضة / إنفانتينو يؤكد صلابة الوضع المالي للفيفا

إنفانتينو يؤكد صلابة الوضع المالي للفيفا

فيلادلفيا نيوز

 

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جاني انفانتينو صلابة الوضع المالي للاتحاد على رغم الخسائر القياسية التي تكبدها العام الماضي، وذلك في تصريحات الاثنين في انطلاق أعمال الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للعبة في البحرين.

وقال السويسري انفانتينو ان خسائر الفيفا في العام 2016 والتي بلغت 396 مليون دولار أميركي، تتوافق مع “النموذج” المالي للاتحاد.

أضاف “على رغم ما حاول البعض قوله او كتابته، لا يزال الوضع المالي للفيفا صلبا جدا”، وذلك في كلمة أمام المندوبين في افتتاح كونغرس الاتحاد الآسيوي في المنامة، والذي يسبق انعقاد الجمعية السابعة والستين للاتحاد الدولي في العاصمة البحرينية أيضا في 11 أيار/مايو.

وتابع المسؤول الدولي “لا حاجة لتقديم صورة مصطنعة عن الوضع”، موضحا انه من الطبيعي بالنسبة الى الاتحاد الدولي تحقيق خسائر في السنوات الثلاث الأولى من دورته المالية (الممتدة أربع سنوات)، على ان يليها “تحقيق عائدات” في السنة الرابعة التي تتخللها إقامة كأس العالم لكرة القدم، والمقررة السنة المقبلة في روسيا، والتي يتوقع ان توفر عائدات تصل الى مليار دولار غالبها من النقل التلفزيوني.

وتابع انفانتينو “هذا هو نموذج العمل المالي المعتمد في الفيفا. ولا حاجة لنا لنخبركم قصصا مختلفة، ولا نريد اعطاء صورة مصطنعة تجميلية لحساباتنا المالية. باختصار وضع الفيفا المالي صلب للغاية”.

وأتت تصريحات انفانتينو غداة إعلان الفيفا توقيع عقد رعاية مع شركة الخطوط الجوية القطرية، تتولى بموجبه رعاية احداث خاصة بالاتحاد الدولي منها كأسي العالم روسيا 2018 وقطر 2022، وكأس القارات 2017 في روسيا وبطولة العالم للاندية وكأس العالم للسيدات.

وكان الفيفا واجه صعوبات في استبدال عقدي رعاية أساسيين مع شركتي سوني وطيران الامارات بعد كأس العالم 2014، وأخفق في إيجاد رعاة جدد لاسيما في ظل أزمة الفساد التي تعصف به منذ  2015- ( أ ف ب)

 
طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.