الإثنين , أكتوبر 25 2021 | 1:09 م
الرئيسية / السلايدر / مصاروة: على البنك الدولي والدول المتسببة بالانبعاثات الغازية تمويل الأردن

مصاروة: على البنك الدولي والدول المتسببة بالانبعاثات الغازية تمويل الأردن

فيلادلفيا نيوز

عقدت وزارة البيئة، الخميس، ورشة عمل لمناقشة آلية إعداد تقرير التغير المناخي والتنمية في الأردن، بحضور وزير البيئة نبيل مصاروة ونائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية توفيق كريشان.

وقال وزير البيئة، خلال الورشة التي شارك فيها كل من: وزير المياه والري محمد النجار، وزير التنمية الاجتماعية أيمن المفلح، وزير السياحة والآثار نايف الفايز، وممثلون عن البنك الدولي ووزارات الخارجية وشؤون المغتربين، التخطيط والتعاون الدولي، النقل، الصناعة والتجارة، الزراعة الطاقة والثروة المعدنية، المالية، الصحة ووزارة التربية والتعليم، إن هذه الورشة “عقدت للاهتمام الكبير الذي يوليه الأردن تجاه العمل المناخي ولتميز المملكة في مواجهة ظاهرة التغير المناخي”.

وأكد مصاروة أن الأردن لا يصدر عنه انبعاثات غازية خطيرة تؤثر في التغير المناخي مثل الدول الصناعية، إلا أنه يتأثر بالانبعاثات المسؤولة عن ظاهرة التغير المناخي، موجها رسالة للمجتمع الدولي بأن الأردن رغم أنه لا يساهم بالانبعاثات الخطيرة إلا أنه بيت الخبرة في الخطط والاستراتيجيات المتصدية للتغير المناخي، رغم ارتفاع التعداد السكاني نتيجة أعباء اللجوء ووجود الأردن في وسط ملتهب سياسيا.

وأشار الى أنه ورغم الأعباء الاقتصادية التي خلفتها جائحة كورونا، وللأسباب آنفة الذكر، يتوجب على البنك الدولي والدول المتسببة بالانبعاثات أن تفي بوعودها التمويلية لدعم الأردن والنشاطات البيئية المتصدية للتغير المناخي.

من جهته، أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية توفيق كريشان ووزير السياحة والآثار نايف الفايز ضرورة أن تلتزم الجهات الدولية كافة والدول المتقدمة بمسؤوليتها التاريخية لتغير المناخ وتقديم الدعم اللازم لدول العالم النامية من تمويل وتكنولوجيا لمواجهة التغير المناخي.

من جانبه، قال وزير المياه والري إن قطاع المياه يسهم بشكل كبير في التغير المناخي وبحاجة إلى دعم كبير، خاصة مشروع التحلية للناقل الوطني للمياه بين العقبة وعمان الذي سيحقق أمنا مائيا كبيرا للأردن.

من جهته، قال وزير التنمية الاجتماعية إن صندوق المعونة في الوزارة يدعم خطط مواجهة التغير المناخي من خلال مبادرات توعوية في ترشيد استهلاك المياه ويدعم خطط وزارة البيئة.

وقال أمين عام وزارة التخطيط مروان الرفاعي إن الوزارة تتعاون مع وزارة البيئة في رسم خطة التعافي الخضراء لما بعد جائحة كورونا، وتسعى لتفعيل مبدأ مبادلة الديون لدعم قطاع البيئة في عملية مكافحة التغير المناخي.

بدورها، أشادت رئيسة بعثة البنك الدولي في الأردن، هولي بنر، بتميز الأردن في العمل المناخي وتقدمه في هذا المجال على مستوى المنطقة والدول النامية، الأمر الذي جعل البنك الدولي يتطلع الى دعم الأردن ومساعدته على إعداد استراتيجية وطنية طويلة الأمد للمناخ من أجل تحقيق مقاومة عالية لمقاومة الآثار السلبية للتغير المناخي.

من جانبه، شدد أمين عام وزارة البيئة الدكتور محمد الخشاشنة على ضرورة الترابط بالعمل بين وزارة البيئة وقطاع الطاقة والماء والغذاء والنقل في التصدي لظاهرة التغير المناخي، مشيرا إلى ضرورة تحول قطاع النقل إلى الكهرباء لتحقيق مبادئ وثيقة المساهمات المحددة وطنيا لمواجهة تغير المناخ.

وفي نهاية الورشة، أشاد مصاروة بتعاون الوزارات كافة مع وزارة البيئة في دعم استراتيجيات مواجهة التغير المناخي، مؤكدا أن نجاح وزارة البيئة في إرساء وتجسيد الأهداف المناخية جاء بسبب الشراكة الفاعلة بينها وبين جميع مؤسسات الدولة.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.