الخميس , ديسمبر 5 2019 | 11:40 م
الرئيسية / stop / مؤتمر “الربيع العربي ..المخاطر والتحدديات” .. الخميس

مؤتمر “الربيع العربي ..المخاطر والتحدديات” .. الخميس

فيلادلفيا نيوز

تنطلق غدا الخميس في فندق الرويال /عمان فعاليات مؤتمر (الربيع العربي، المخاطر، والفرص، والتحديات)، بمشاركة خبراء وناشطين عرب. ويستمر المؤتمر يومين (28-29\11\2019)، وينظمه مركز العالم العربي للتنمية الديمقراطية وحقوق الانسان بالتعاون مع مؤسسة هانززايدل الالماينة. ويناقش المشاركون خلال عشر جلسات، محاور عديدة منها في اليوم الاول، تشخيص تصاعد الثورات العربية، وسقوط الثورة المضادة وأهمية الثورة في مصر للمنطقة والعالم، والتحولات الاقتصادية في بلدان الربيع العربي من زوايا التحديات والفرص، ولماذا نجح التحول الديمقراطي في تونس؟ وهل هناك حاجة إلى حوار وتسوية إسلامية علمانية ، والتحول الديمقراطي في الدول العربية: كيف بدأ وكيف سينتهي.. وهل نجح، ومحور كيفية تقييم الربيع العربي من منظور طموح التحول الديمقراطي وتعميم الفوضى، وحصاد الربيع العربي، وهل أخفق أم أنه لم يبدأ بعد، وماهي التحديات والتطلعات. وفي اليوم الثاني، سيعرج الخبراء السياسيون على ملالمح خارطة الطريق السياسية والاجتماعية والاقتصادية وإلاعلامية ودور منظمات المجتمع المدني، و تأثير الربيع العربي على البناء الاجتماعي للدول العربية، وهل الربيع العربي أكذوبة، ومحور البحث في مرحلة ما بعد الربيع العربي ودور منظمات المجتمع المدني فيها، فضلا عن المنظور الاقتصادي، وماهي ملامح القوى الاقتصادية المستقبلية في المنطقة العربية، وهل الانهيار الاقتصادي في المنطقة العربية جاء نتيجة الربيع العربي، وما هو الواقع الاقتصادي الجديد، وفرصه، وعود متوقعة أم خطط عمل، ودور الإعلام في التنمية الديمقراطية وتحفيز مشاركة الشباب في المجال العام.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.