الثلاثاء , يونيو 2 2020 | 11:51 م
الرئيسية / السلايدر / رئيس الاتحاد البرلماني العربي يدين مصادقة الاحتلال على مشروع استيطاني في الخليل

رئيس الاتحاد البرلماني العربي يدين مصادقة الاحتلال على مشروع استيطاني في الخليل

فيلادلفيا نيوز

دان رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة مصادقة الاحتلال الإسرائيلي على مشروع استيطاني في الخليل ومحيط الحرم الإبراهيمي .

وقال الطراونة في بيان صادر عن الاتحاد اليوم الأربعاء إن الخطوة الاستيطانية تمهد الطريق لانتهاك جميع القوانين التي كفلت حق حرية العبادة لأشقائنا الفلسطينيين، وممارسة شعائرهم الدينية حسب الشرائع والمواثيق الدولية.

و اكد أن مثل هذا الإعلان ما هو إلاّ خطوة من خطوات مشؤومة تهدف إلى طمس المعالم العربية الإسلامية وهوية الأرض الفلسطينية بغية خلق واقع جديد يمهّد الطريق لعملية تهويد واسعة النطاق في جميع الأراضي العربية الفلسطينية المحتلة.

وناشد الطراونة المجتمع الدولي ممثلاً بحكوماته وبرلماناته الوطنية ومنظماته الإنسانية، الضغط على سلطات الاحتلال بهدف لجمها ووضع حد نهائي لمشاريعها التهويدية الإجرامية، مطالباً المحكمة الجنائية الدولية باعتماد توصية المدعية العامة بشأن انطباق صلاحية المحكمة على الأرض الفلسطينية المحتلة، والشروع في فتح تحقيق رسمي في جرائم وانتهاكات الاحتلال ومستوطنيه، وصولاً لمساءلة ومحاسبة المتورطين في هذه الجرائم.

و اعرب عن وقوف الاتحاد البرلماني العربي ودعمه المطلق لحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف أو المساومة أو البيع، مؤكداً أن كل هذه القرارات السافرة والظالمة لن تسعف سلطات الاحتلال الغاشمة في فرض مشروع إسرائيل الكبرى على فلسطين التاريخية، وأن وحشية الاحتلال وهمجيته ومخططاته الغادرة، التي تنتهك جميع القيم والأخلاق والمبادئ الإنسانية والدولية، لن تصادر حق شعبنا بالوجود على أرضه، والدفاع عن الحرم الإبراهيمي وجميع المقدسات الإسلامية والمسيحية على أرض فلسطين.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.