الرئيسية / بلدنا اليوم / توضيح لـ”الغذاء والدواء” حول سحب منتجات من الشوكولاته

توضيح لـ”الغذاء والدواء” حول سحب منتجات من الشوكولاته

فيلادلفيا نيوز

 

أصدرت المؤسسة العامة للغذاء والدواء بيانا اليوم اشارت فيه الى ما تم تناقله في بعض وسائل الاعلام حول سحب منتجات من الشوكلاته مصنعة من قبل شركة مارس في بريطانيا من المحتمل تلوث المواد الأولية الداخلة في تصنيع عدة منتجات من ماركات عالمية ببكتيريا السالمونيلا.

وقالت المؤسسة في البيان،انه “تم تصنيع هذه المنتجات في مصنع “Slough factory” وتوزيع ما يقارب 300 علبة في بريطانيا وإيرلندا فقط حسب ما أعلنت ذلك الشركة الصانعة، وحسب القائمه المرفقة على موقع وكالة الانباء الاردنية (بترا) والتي تبين الأنواع وتواريخ الصلاحية وأرقام التشغيلات.

واشارت المؤسسة انه وبناء على المعلومات الواردة، قامت وحدة المخاطر بالمؤسسة بالتواصل مع الشركة الصانعة وبعض الجهات المختصة الاوروبية والإنذار المبكر للاستفسار عن التشغيلات المذكورة وبلدان تصديرها وإذا كان الاردن من ضمنها، كما باشرت كوادر التفتيش التابعة للمؤسسة على الفور ومنذ فجر اليوم بالتحري لدى الموردين الرئيسيين والاسواق والمولات اضافة الى المناطق والأسواق الحرة والمعابر ولم يتم العثور على هذه التشغيلات، اضافة الى ذلك قامت المؤسسة بالتعميم على جميع مديريات الصحة للتحري عن الانواع والتشغيلات المذكورة.

واكدت المؤسسة في بيانها انها ستقوم بالمتابعة على الموضوع حرصا منها على القيام بدورها من اجل سلامة انسياب غذاء مأمون حفاظا على صحة المواطن وانسجاما مع الحفاظ على مأمونية السوق الغذائي وعدم الأضرار بمصلحة المواطن والقطاع التجاري ، داعية المواطنين ووسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي الى توخي الموضوعية وعدم المبالغة ووضع المعلومة ضمن إطارها الموضوعي والصحيح.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.