الثلاثاء , أغسطس 3 2021 | 12:39 م
الرئيسية / السلايدر / الملك وولي العهد يتلقيان برقيات بمناسبة عيد الاستقلال

الملك وولي العهد يتلقيان برقيات بمناسبة عيد الاستقلال

فيلادلفيا نيوز

تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات بمناسبة عيد استقلال المملكة الخامس والسبعين، الذي يصادف يوم غد الثلاثاء، من قادة دول عربية وإسلامية وصديقة وعدد من كبار المسؤولين فيها.

وأعرب مرسلو البرقيات عن أسمى آيات التبريك لجلالته والشعب الأردني بهذه المناسبة الوطنية، متمنين للأردن مزيدا من التقدم والازدهار.

كما تلقى جلالة الملك برقيات، بهذه المناسبة، من رئيس الوزراء، ورئيس مجلس الأعيان، ورئيس مجلس النواب، ورئيس المجلس القضائي، ورئيس المحكمة الدستورية، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ورئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب، وقاضي القضاة، ومفتي عام المملكة، ورئيس لجنة أمانة عمان، ورئيس هيئة الأركان المشتركة، ومديري المخابرات العامة والأمن العام، ومدير عام المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، وعدد من المسؤولين وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.

وتلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات مماثلة بهذه المناسبة.

وأكد مرسلو البرقيات بهذه المناسبة التي تتزامن مع مئوية تأسيس الدولة الأردنية، أن الاستقلال هو ثمرة كفاح أبناء الأردن ونضالهم، بقيادتهم الهاشمية الحكيمة، من أجل الحرية والكرامة والنهضة والتقدم، لافتين إلى الإنجازات التي تحققت في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وأشادوا بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني في إحداث نهضة شاملة ليغدو الأردن مثالا في التقدم والإنجاز، مثمنين مساعي جلالته في الدفاع عن قضايا الأمتين العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف من منطلق الوصاية الهاشمية عليها.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.