الثلاثاء , يناير 26 2021 | 2:14 ص
الرئيسية / السلايدر / العمل الإسلامي طالب بعودة التعليم الوجاهي

العمل الإسلامي طالب بعودة التعليم الوجاهي

فيلادلفيا نيوز

طالب حزب جبهة العمل الإسلامي الحكومة بالعودة للتعليم الوجاهي مع الحفاظ على تدابير السلامة العامة ، مؤكداً على ضرورة الموائمة بين الاعتبارات الصحية ،الجسدية و النفسية، و الأولويات التعليمية لاستدراك ما خسره الطلاب في الفترة الماضية من تربية وتعليم لا تغنى عنها المنصات الالكترونية مهما بلغت كفاءتها.

وأشار الأمين العام للحزب المهندس مراد العضايلة في مذكرة وجهها إلى رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة إلى الآثار السلبية لائحة كورونا على التعليم و الطلبة ، عبر تحول الأردن الى نظام التعليم عن بعد مستخدما منصة ‘درسك’ الالكترونية، في حين أن  أرقام وزارة التربية والتعليم أظهرت  أن ٥٥٪  فقط من الطلاب يتابعون المنصة بينما ١١.٥٪ لم يدخلوا عليها إطلاقاً، مما يعني حرمان ١٦٥ الف طالب من التعليم ، فيما أن النسبة الباقية لا يتابعون المنصة بشكل يومي، وما تسبب به ذلك من تنامي ظاهرة عودة عمالة الاطفال و زيادة جنوح الأحداث وزيادة فرص التسرب المدرسي كلما طال أمد الانقطاع عن المدارس .

كما أكد العضايلة على ما يمثله التعليم باعتباره من مقومات قوة الأردن، وما أظهرته الإحصاءات الرسمية من تحقيق الأردن لإنجازات في قطاع التعلم  متمثلة بتراجع نسبة الأمية الى نسبه ٥٪  وتحسن نتائج الطلبة في الامتحانات الدولية التقييمية.

وأضاف العضايلة ” الأوراق الصادرة من المؤسسات الصحية وعلى رأسها منظمة الصحة العالمية تؤكد أن المدارس ليست سبباً في انتشار الوباء وأن إغلاقها لن يؤدي إلى تقليل عدد الحالات، كما أن التقرير الأخير الصادر عن منظمة الصحة العالمية يؤكد على أهمية تطبيق تدابير الوقاية والتباعد الاجتماعي داخل المدارس كوسيلة للحد من انتشار الوباء بدلاً من إغلاق المدارس، وهذا ما اتبعته عدة دول عربية وغيرها من الدول التي تعيش وضعاً مشابهاً للأردن فيما يتعلق بالحالة الوبائية”.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.