السبت , أكتوبر 24 2020 | 8:32 م
الرئيسية / السلايدر / العضايلة: لا نفكر بالحظر الشامل على مستوى المملكة

العضايلة: لا نفكر بالحظر الشامل على مستوى المملكة

فيلادلفيا نيوز

أكد وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال أمجد العضايلة، ان فكرة الحظر الشامل على مستوى المملكة غير موجود اطلاقا.

وقال العضايلة خلال استضافته عبر برنامج يسعد صباحك، ان أصعب ما يمكن اللجوء اليه هو الحظر الشامل على مستوى المملكة، لافتا الى ان تحدي جائحة كورونا كبير في الأردن كما في كل دول العالم.

وبين العضايلة ان أكبر دول العالم أشادت بأداء الاردن في بداية الجائحة، مشيرا إلى أن الأردن قدم نموذجا رائعا في بداية الجائجة، واستطاع كسب بعض الوقت لرفع جهازيته وللتحضير لما هو أصعب.

ولفت الى ان اعداد الاصابات في الاردن ما زالت تعتبر قليلة مقارنة مع دول أخرى، مؤكد ان الأوضاع تحت السيطرة، حيث كان الاردن يطمح للاستمرار ضمن الحالات الصفرية، لكننا لم نستطع لحصول بعض الثغرات.

وحول التجمعات، أكد العضايلة ان أمر الدفاع 16 جاء لمواجهتها ومنعها مشيرا الى ان العقوبات ستشمل كل من يضبط داخل هذه التجمعات وليس منظمها فقط.

وأشار العضايلة الى أن خلية أزمة كورونا عقدت اجتماعات يومية على مدى الأسابيع والأشهر الماضية لتقييم الوضع الوبائي، واتخاذ القرارات المناسبة.

وأكد العضايلة ان على جميع الاردنيين التخلي عن سلام اليد والأحضان والتقبيل، مؤكدا ان الجائحة غيرت من عاداتنا.

ودعا العضايلة الى الابتعاد عن الشائعات الهدامة، مؤكدا ان رسالة الحكومة والاعلام كانت شفافة منذ بداية الأزمة، مشيرا الى أن الحكومة تجتهد في هذه الجائحة، حيث تصيب أحيانا وتخطئ أحيانا أخرى.

وقال العضايلة إن النجاح الذي حققه الاردن بالبداية كان مشتركا بين المواطنين الملتزمين وجهود الحكومة، لكن هناك ثغرات ولا بد أن نتعامل مع التعليمات الجديدة.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.