الجمعة , أغسطس 6 2021 | 7:32 ص
الرئيسية / السلايدر / الخلايلة: انتهاكات غير مسبوقة لا يمكن قبولها للمسجد الأقصى

الخلايلة: انتهاكات غير مسبوقة لا يمكن قبولها للمسجد الأقصى

فيلادلفيا نيوز

أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة أن أفضل ما يمكن العمل بها للتقرب إلى الله تعالى في عيد الأضحى هو الأضحية، والسنة أن يقوم بالأكل من أضحيته والوقوف على ذبحها واطعام الفقراء والمساكين منها.

وقال خلال خطبة عيد الأضحى من المصلى الرئيسي في المدينة الرياضية الثلاثاء، إننا نتقرب إلى الله تعالى بالطاعات، ففي يوم عرفة وقف الرسول صلى الله عليه وسلم يخاطب جموع المسلمين قائلاً “ان دماءكم وأعراضكم وأموالكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا” لاعطاء حصانة ربانية للانسان وحرمة أبدية تنبع من صميم الدين الاسلامي للانسان.

وأضاف في حال أردنا التقرب من الله تعالى علينا ذلك بالحفاظ على دماء الناس وأموالهم وأعراضهم، ومن حفاظ دماء الآخرين وذلك من اتخاذ الاحتياطات اللازمة والاجراءات الطبية اللازمة حتى لا ننقل الأمراض للآخرين واتخاذ اجراءات السلامة العامة وهو جزء لا يتجزأ من الحفاظ على دماء الناس، وأخذ لقاحات كورونا وعدم التخلف عنها حتى نحافظ على أنفسنا ودماء الآخرين وهو جزء من الحفاظ على دماء الآخرين.

ودعا لصلة الرحم وتصفية القلوب وأن نتصافح في قلوبنا وليس في أيدينا بسبب الوباء.

وسأل الله أن يتقبل الطاعات، مستغفراً للمسلمين جميعاً، مطالباً بالوقوف مع الفقراء والمساكين خلال العيد.

وشدد على ضرورة عدم نسيان المسجد الأقصى وفلسطين خلال العيد، فهو بقي وسيبقى في قلوبنا وقلوب المسلمين وستبقى أعيننا تنظر للمسجد الأقصى المبارك هذا الحرم القدسي وننظر للوقت الذي سيعود به لديار الاسلام والمسلمين، فقد كان هناك انتهاكات غير مسبوقة للمسجد الأقصى وساحاته خاصة في يوم عرفة، وهذه الانتهاكات لا يمكن لأي شخص أن يقبلها.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.