الإثنين , أكتوبر 25 2021 | 12:44 م
الرئيسية / بلدنا اليوم / ارتفاع أعداد زوار البترا بعد ربطها بأغلبية رحلات أردننا جنة الى الجنوب

ارتفاع أعداد زوار البترا بعد ربطها بأغلبية رحلات أردننا جنة الى الجنوب

فيلادلفيا نيوز

قال رئيس جمعية الفنادق في لواء البترا طارق الطويسي، إن الإجراءات التي قامت بها وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة من خلال ربط البترا بأغلبية رحلات برنامج أردننا جنة الى المناطق السياحية الأخرى بالجنوب، ودعم الفعاليات الفلكلورية والفنية، أدت الى ارتفاع أعداد زوار اليوم الواحد الى اللواء.

وبين الطويسي في تصريحات صحفية لمجموعة من الصحفيين والإعلاميين المشاركين بالجولة الميدانية التي نظمتها وزارة السياحة والآثار والهيئة الى البترا والعقبة ووداي رم “المثلث الذهبي”، أن نسب إشغال الفنادق بالبترا تحسنت بنسبة 30-40 بالمئة خلال الشهر الحالي والشهرين الماضيين، وهي في ازدياد ملحوظ مقارنة مع الاشهر الستة الأولى من العام الحالي.

واكد، سعي الوزارة والهيئة بالتعاون مع سلطة اقليم البترا للعمل على إطالة مدة إقامة الزوار والمبيت في فنادق اللواء من خلال تنويع البرامج السياحية في البترا، حيث ان هذه البرامج لم تقتصر على زيارة المنطقة الأثرية فقط بل اصبحت تضم فعاليات متعددة من شأنها وضع بدائل امام الزائر لقضاء وقت اطول في البترا.

وقال الطويسي، إن فنادق البترا البالغ عددها 45 فندقاً مرت بظروف استثنائية وأزمة هي الأصعب خلال فترة الجائحة، لافتا الى أن نسب الإشغال بلغت صفرا خلال حزيران الماضي بسبب جائحة كورونا.

من جهته، قال مساعد مدير عام هيئة تنشيط السياحة ومدير برنامج أردننا جنة يزن الخضير، إن الوزارة والهيئة عملوا جاهداً على وضع الحلول المناسبة لتشجيع الأردنيين على زيارة مدينة البترا التي تضررت بشكل كبير بسبب انقطاع السياحة الخارجية خلال الجائحة، مبيناً أن عدد المواطنين اللذين زاروا مدينة البترا من خلال برنامج أردننا جنة لغاية الآن وصل لقرابة الـ 24 ألف مشارك.

وتابع ” لتنشيط السياحة بالبترا والتشجيع على زيارتها قامت الوزارة والهيئة بربط البترا بأغلبية رحلات برنامج أردننا جنة المتوجهة الى الجنوب، اضافة الى دعم الفعاليات الفلكلورية الشعبية والحفلات الموسيقية بالمدينة”.

واكد مدير الاعلام والاتصال والتعاون الدولي بوزارة السياحة والآثار أحمد الرفاعي، الدور المحوري الذي يلعبه الإعلام في الترويج للمواقع السياحية والمنتج السياحي محليا واقليميا وعالميا، والتعريف يما يحتويه الأردن من معالم سياحية طبيعية وأثرية، مقدرا جهود وسائل الاعلام في دعم القطاع السياحي والترويج للمواقع السياحية والأثرية.

واشتملت جولة الصحفيين والاعلاميين على زيارة لمركز زوار البترا والمتحف والخزنة حيث كان بإستقبالهم رئيس سلطة إقليم البترا الدكتور سليمان فرجات، اضافة الى زيارة ساحة وسط البلد ومشاهدة العروض الفلكلورية الشعبية والفعاليات الأخرى المدعومة من الوزارة والهيئة.

ويهدف برنامج “أردننا جنة” المدعومة كلف رحلاته من وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة بنسبة تتجاوز الـ 50 بالمئة، إلى تحفيز وتنشيط السياحة الداخلية، وتشجيع المواطنين على زيارة العشرات من الوجهات السياحية.

كما يسعى البرنامج إلى التخفيف من الخسائر التي لحقت بالقطاع السياحي جراء جائحة كورونا ومساعدته على التعافي، من خلال إشراك المكاتب السياحية في تنظيم وتنفيذ الرحلات، والنقل السياحي وادلاء السياح والطيران الداخلي، والعديد من المنشآت السياحية كالفنادق والمطاعم والمخيمات، ومقدمي الخدمة كالرواحل في منطقة البترا وسيارات الدفع الرباعي في وادي رم.

ويؤمن برنامج “أردننا جنة”، نقلا مجانياً من خلال حافلات نقل سياحي مجهزة وحديثة، تنطلق من محافظات المملكة كافة نحو الوجهات السياحية المتوفرة في البرنامج، وكذلك تخصيص دليل سياحي مرافق لكل حافلة، بالإضافة الى توفير وجبات الطعام.
ويوفر البرنامج المصمم للمواطن الأردني، رحلات “اليوم الواحد” لعدة وجهات سياحية في مناطق الشمال والوسط وجزء من مناطق الجنوب، ورحلات مبيت في المناطق الأكثر تضررا من الجائحة التي عانت من توقف قدوم السياحة الخارجية كمدينة العقبة والبترا ووادي رم، وغيرها من المناطق.

ويستطيع المواطن الاطلاع على الوجهات السياحية المشمولة والخدمات المقدمة وأسعار الرحلات وعمليات الحجز، من خلال تطبيق أردننا جنة “Jannah.jo” على الهواتف الذكية.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.