الثلاثاء , ديسمبر 10 2019 | 3:47 ص
الرئيسية / جامعات / إنطلاق سلسلة محاضرات حول” أثر المخدرات في المجتمع” في جامعة الإسراء

إنطلاق سلسلة محاضرات حول” أثر المخدرات في المجتمع” في جامعة الإسراء

فيلادلفيا نيوز

استمراراً للحملة التوعوية التي تنفذّها مديرية الأمن العام من خلال إدارة مكافحة المخدرات في الجامعات الأردنية من خطر المخدرات، افتتح الأستاذ الدكتور أحمد نصيرات رئيس الجامعة ، وبحضور العميد أنور الطراونة مدير مكافحة إدارة المخدارت، والمهندس ماهر الغلاييني المدير العام ، والدكتور سامي الخرابشة عميد شؤون الطلبة، وعدد من عمداء الكليات وجمع كبير من طلبة الجامعة سلسلة المحاضرات حول ” أثر المخدرات في المجتمع، وذلك يوم الأثنين الموافق 19/11/2019، في مسرح كلية الهندسة.

وفي البداية رحّب عميد شؤون الطلبة الدكتور سامي الخرابشة بالحضور وأشار إلى أن المخدرات من أخطر المشكلات والقضايا التي تواجه المجتمعات سيما وأنها تستهدف الشباب عصب الأمة، مؤكداً على أهمية برامج التوعية التي تستهدف هذه الآفة ، مشيدا بجهود مديرية الأمن العام ممثلة بإدارة مكافحه المخدرات للقضاء على هذه الآفة.

وفي كلمة للعميد الطراونة مدير الإدارة تناول فيها محاور عمل الإدارة، وأوضح العميد الطراونة بأن تكثيف اللقاءات مع المؤسسات التعليمية من جامعات ومعاهد تدريبية ومدارس له الأثر الايجابي في الحد من انتشار آفة المخدرات، والتوعية من أخطارها، وطرق الوقاية منها، متطرقّاً إلى أهم أسباب الانجراف وراء تعاطي المواد المخدرة والتي تتمثل في التفكك الأسري وسوء التربية وإهمال الأولاد وضعف الوازع الديني، ثم دار حوار تفاعلي مع الطلبة حول خطر المخدرات والإدمان على الفرد والمجتمع.

كما وشاركت إدارة مكافحة المخدرات بالمعرض التوعوي المتنقل التابع لها للتوعية من أضرار المخدرات، وطرق الوقاية منها، وجرى توزيع عدد من المطويات والكتيبات التوعوية على الحضور.

ويشار إلى أن هذه الندوة تاتي افتتاحاً لبرنامج توعوي خاص بجامعة الاسراء يستمر لمدة أسبوع و يستهدف جميع الطلبة بتنظيم مشترك بين الجامعة و إدارة مكافحة المخدرات .

وفي نهاية المحاضرة قدم الدكتور نصيرات درعاً تذكارياً للعميد الطراونة.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.