الرئيسية / شركات / إتفاقية تعاون مشترك بين تمويلكم وشركة الشرق الاوسط لخدمات الدفع “MEPS”

إتفاقية تعاون مشترك بين تمويلكم وشركة الشرق الاوسط لخدمات الدفع “MEPS”

فيلادلفيا نيوز

أطلقت تمويلكم منتج جديد يعتبر الأول من نوعه في قطاع التمويل الأصغر وذلك بموجب اتفاقية وقعتها مع شركة الشرق الأوسط لخدمات الدفع ‘ MEPS’ الشركة الرائدة في توفير خدمات الدفع الإلكتروني المبتكرة، وقد وقع الاتفاقية عن تمويلكم مديرها التنفيذي السيد علي عبد الجبار و عن MEPS رئيسها التنفيذي السيد وليد النصر.

وبموجب الاتفاقية، ستوفر تمويلكم حلولا مالية مبتكرة من خلال منتج جديد يستهدف شبكة متعاملين شركة MEPS من أصحاب المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر الذين يستخدمون أجهزة نقاط البيع الإلكتروني وبنسب تمويل تشجيعية من قيمة الحركات التي تتم على هذه الأجهزة.

وتعقيبا على الاتفاقية علق عبد الجبار: إن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقا من دور تمويلكم في دعم أصحاب المشاريع وسعيها المتواصل لتقديم خدمات ومنتجات رائدة ومميزة تلبي الاحتياجات المتنوعة لقطاع المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر في الأردن، ومساعدتهم في زيادة فرصة وصولهم وحصولهم على التمويل بما ينعكس على زيادة نسبة شمولهم المالي المسؤول وأضاف أن هذه الاتفاقية تعزز التحول نحو الدفع الإلكتروني الأمر الذي ينبثق من استراتيجية الشركة.

ومن جهته أكد النصر على حرص الشركة المتواصل على تقديم أفضل الحلول الممكنة لشبكة متعامليها وتلبية متطلباتهم بما لا يقتصر على خدماتها الأساسية وليشمل خدمات مساندة و متنوعة تساهم في تطوير أعمالهم، وذلك يأتي امتداداً لنهجنا في المحافظة على التقدّم المتواصل الذي نحققه، وتأكيداً على المكانة الرائدة التي نحتلها في قطاع خدمات الدفع محلياً وإقليمياً.

ومن الجدير بالذكر أن تمويلكم أطلقت أيضا منتج تمويل المبيعات الآجلة كمنتج جديد من ضمن المنتجات الجديدة التي أطلقتها، وبهذا تكون سلسة المنتجات التي توفرها الشركة لأصحاب المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر هي تمويل رأس المال العامل، تمويل الأصول الثابتة، تمويل مبيعات نقاط البيع وتمويل المبيعات الآجلة.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.