الأربعاء , أغسطس 21 2019 | 3:23 ص
الرئيسية / اقتصاد / أسعار النفط ترتفع بعد هجوم في الشرق الأوسط

أسعار النفط ترتفع بعد هجوم في الشرق الأوسط

فيلادلفيا نيوز

ارتفعت العقود الآجلة للنفط يوم الاثنين بفعل تزايد المخاوف من تعطل الإمدادات من منطقة الشرق الأوسط المهمة لإنتاج الخام، في الوقت الذي ينتاب فيه القلق المستثمرين والتجار بشأن آفاق النمو الاقتصادي العالمي في ظل تعثر محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين.

وبحلول الساعة 0624 بتوقيت جرينتش، بلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 71 دولارا للبرميل، مرتفعة 38 سنتا أو 0.5 بالمئة مقارنة مع سعر الإغلاق السابق.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 61.73 دولار للبرميل مرتفعة سبعة سنتات أو 0.1 بالمئة مقارنة مع سعر التسوية السابقة.

وقالت السعودية اليوم إن ناقتي نفط سعوديتين كانتا من بين سفن استهدفتها ”أعمال تخريبية“ قبالة ساحل الإمارات العربية المتحدة، ونددت بتلك الهجمات بوصفها محاولة لتقويض أمن إمدادات النفط العالمية.

والسعودية والإمارات في المركز الأول والثالث بين أكبر المنتجين على الترتيب في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وفقا لأحدث مسح لرويترز.

وقال أبهيشك كومار رئيس التحليلات لدى إنترفاكس إنرجي في لندن ”تصاعد التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط، بجانب الانخفاض الحاد في إمدادات النفط من فنزويلا وإيران، سيظلان يدفعان الأسعار للصعود“.

وتتلقى الأسواق الدعم من سعي واشنطن لخفض صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر وتقليص صادرات فنزويلا، حيث تتسبب مشكلات في البنية التحتية أيضا في تراجع الإنتاج.

ويقول كومار إن النزاع التجاري بين واشنطن والصين والذي تصاعد الأسبوع الماضي سيظل يكبح الأسعار.

وتمثل الولايات المتحدة والصين معا 34 بالمئة من الاستهلاك العالمي للنفط في الربع الأول من 2019 وفقا لما تظهره بيانات من وكالة الطاقة الدولية. (رويترز)

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.