الثلاثاء , سبتمبر 28 2021 | 4:20 م
الرئيسية / بلدنا اليوم / عويس: دبلوم فني لراسبي (التوجيهي)

عويس: دبلوم فني لراسبي (التوجيهي)

فيلادلفيا نيوز

 

كشف وزيرالتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وجيه عويس عن نية الوزارة لتطبيق برنامج الدبلوم الفني في جامعة البلقاء التطبيقية والذي يعالج اوضاع الطلبة الذين لم يتسن لهم النجاح في الثانوية العامة والذي سيطبق في عدد من كليات الجامعة مطلع العام الجامعي 2016-2017.

واضاف الدكتور عويس خلال لقائه بمندوبي الصحف المحلية وعدد من الكتاب والاعلاميين والتي عقد في جامعة البلقاء امس، يهدف هذا البرنامج الابتكاري الى الحاق الطلبة الذين لم يحالفهم الحظ في النجاح في الثانوية العامة ببرامج فنية تطبيقية تؤهلهم لدخول سوق العمل او الاعتماد على سياسة التشغيل الذاتي دون الحاجة للبحث عن وظيفة عامة.

واشار الدكتور عويس الى انه سيتم تشكيل لجنة لدراسة الامكانات المتوفرة لتطبيق البرنامج في جامعة البلقاء وكلياتها المنتشرة في مختلف انحاء المملكة من حيث البنى التحتية وتطوير المناهج التقنية وتدريب المدربين وتوفير ادارات جديدة وجيدة مع ضرورة تدخل القطاع الخاص في كل مناحي التعليم التقني لاخراج برنامج تقني جيد.

واشار الوزير الى ان تطبيق البرنامج يحتاج الى جهود كبيرة والرجوع الى نوعية التعليم العالي وتقليل عدد الطلبة في الكليات الجامعية وزيادة عددهم في الكليات التقنية والتركيز على الطالب من مرحلة الصف العاشر وتحديد قدراته وتنمية الموارد البشرية عن طريق التعليم التقني العملي ليكون مؤهلا للانخراط بسوق العمل.

واوضح بان هناك (27400) طالب وطالبة حصلو على معدل 65 % فما فوق وهو مؤشر لانخفاض ملموس في عدد الطالبة الذين سيلتحقون بالجامعات والذي يتطلب جهد كبيرا، مشيرا الى ان هناك (700) الف طالب وطالبة هم تحت سن السادسة ولا يتوفر لهم فرصة للالتحاق بالمدارس الحكومية وانما في القطاع الخاص علما بان منظومة التعليم ونمط التفكير للاطفال يحدد في هذه المرحلة من العمر.

وطالب الوزير بضرورة اعادة النظر في التخصصات الجامعية لتتناسب وسوق العمل لاحداث ثورة بيضاء في التعليم العالي والبحث عن حلول ضمن منظومة متكاملة تبدأ من مرحلة ما قبل المدرسة مشيرا الى ان نسبة الرسوب بين طلبة الثانوية العامة ارتفعت من 50 الى 75% في عام 2014م وان هناك 200 الف طالب نجحوا في المدرسة واخفقوا في امتحان التوجيهي.

وطالب بضرورة تغيير سياسات التعليم العالي لتحقيق العدالة بين الطلبة في الجامعات الاردنية والنهوض بمستوى التعليم.

وقال رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبدالله سرور الزعبي من المتوقع قبول قرابة (5 آلاف) طالب وطالبة ممن لم يحققوا متطلبات النجاح في امتحان الثانوية العامة ، وسيتم قبولهم في مجموعة مختارة من التخصصات التقنية التي يحتاجها سوق العمل ، في مجال صيانة المركبات والمركبات الهجينة ، التمديدات الكهربائية المنزلية والصناعية ، تكنولوجيا اللحام وأشغال المعادن ، الفندقة وفنون الطهي ، مختبرات الأسنان ، الفنون التطبيقية، نباتات الزينة وتنسيق الحدائق وغيرها من التخصصات، وسيتم التوسع في أعداد الطلبة المقبولين والتخصصات مع بداية الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي القادم ليصل العدد الى قرابة (10 آلاف) طالب وطالبة.

وحسب الخطة والدراسات التي قدمتها الجامعة يتوقع أن تصل الطاقة الاستيعابية لكليات المجتمع في مطلع العام الدراسي 2017/2018 الى حوالي (25 ألف) طالب وطالبة ، ومن المتوقع أن تغطي التخصصات كافة المجالات التي يحتاجها سوق العمل من المهن الصناعية والزراعية والطبية والادارية وغيرها من المهن.

واضاف الدكتور الزعبي ان الجامعة تقوم بإعداد التشريعات والخطط الدراسية الضرورية للبدء بتنفيذ هذا البرنامج الوطني، وسوف تعمل على عقد برامج وورشات عمل تدريبية لمدربي كليات المجتمع التي ستطبق هذا البرنامج لبناء القدرات الكفيلة بتمكينهم من تدريب الطلبة ضمن أطر غير تقليدية تضمن نجاح البرنامج وتحسين مخرجاته.

واطلع رئيس الجامعة، الوزير على الكلفة الحقيقية لبرنامج الدبلوم التقني الذي تنفذه الجامعة في كلياتها الجامعية والتي تزيد على (16) مليون دينار سنويا في حين ان الايرادات المتأتية من هذا البرنامج لا تتجاوز (3) ملايين دينار فقط مما يعني ان الجامعة بحاجة الى دعم مالي مباشر وسريع لتتمكن من الاستمرار في اداء رسالتها.

وأكد الزعبي أن الجامعة تضع كافة امكانياتها وكوادرها للمساهمة في حل كافة المشاكل الاجتماعية والتنموية لتحقيق طموحات جلالة الملك، في تقديم التعليم التطبيقي والفني عالي الجودة لأبناء هذا الوطن.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.