الرئيسية / السلايدر / ترامب: سأتصل بالملك سلمان الليلة بشأن قضية خاشقجي

ترامب: سأتصل بالملك سلمان الليلة بشأن قضية خاشقجي

فيلادلفيا نيوز

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء اليوم السبت، إن أمريكا ‘ستعاقب نفسها’ إذا أوقفت مبيعات السلاح للسعودية بسبب قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي، حتى إذا ثبت أنه قتل داخل القنصلية السعودية في أسطنبول.

وبحسب رويترز، أضاف ترامب، أن هناك وسائل أخرى أمام واشنطن لمعاقبة السعودية، إذا ثبت مقتل خاشقجي، مشيرا إلى أنه سيتصل بالعاهل السعودي الملك سلمان الليلة أو غدا بشأن هذه القضية.

وكان توعد الرئيس الأمريكي المملكة العربية السعودية صباح، اليوم السبت، بعقاب شديد في حال أثبتت التحقيقات مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصليتها، مستبعدا فرض عقوبات على مبيعات الأسلحة للمملكة حتى لا يضر بالوظائف الأمريكية.
وقال ترامب في مقابلة ببرنامج ’60 دقيقة’ مع قناة ‘سي بي أس’ الأمريكية، ردا على سؤال حول مقتل خاشقجي بأمر من ولي العهد محمد بن سلمان ‘لا أحد يعلم حتى الآن، ولكننا سنعرف، الأمر قيد التحقيق، ونفحصه بدقة، وسأكون غاضبا بشدة إذا كانت القضية بهذا الشكل’.

وأضاف ترامب ‘حتى هذه اللحظة، هم ينكرون (السعوديون) بشدة، يمكن أن يكون هم، نعم’.

وردا على سؤال حول الخيارات الأمريكية في حال تأكد مقتل خاشقجي داخل القنصلية، وهل ستفرض عقوبات على السعودية، قال ترامب، ‘هذا يعتمد على نوع العقوبات، على سبيل المثال، هم يطلبون منا معدات أسلحة، ما لا أريد أن أفعله هو الإضرار بالوظائف الأميركية، ولا أريد أن أخسر طلبيات مثل هذه’.

كانت مصادر إعلامية تركية تحدثت عن احتمال بأن يكون الصحافي المعارض السعودي جمال خاشقجي قتل داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، قبل نحو أسبوع، الأمر الذي نفته المملكة وأعلنت عن استعدادها للمشاركة في التحقيقات لمعرفة مصيره.

وكان خاشقجي اختفى، بعد أن دخل القنصلية السعودية في إسطنبول لإنهاء معاملة، وقالت مصادر إعلامية تركية، إن خاشقجي لم يغادر القنصلية، منذ ذلك الوقت.

وتقول السعودية، إن خاشقجي غادر القنصلية عقب إنهاء معاملته، وتنفى أي علاقة لها باختفاء الصحفي الذي تثير قضية اختفاءه ردود أفعال عالمية واسع. (سبوتنيك)

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.