الرئيسية / شركات / Orange شريك مع منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Orange شريك مع منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

فيلادلفيا نيوز

 

أعلنت Orange الأردن عن شراكتها الاستراتيجية مع منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال أفريقيا للعام 2018، والذي سيقام تحت الرعاية الملكية السامية لجلالة الملك عبدالله الثاني. وسيقام المنتدى على مدى يومين في 10 و11 من أيلول المقبل بتنظيم من جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات ‘إنتاج’ بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بهدف تطوير قطاع الاتصالات في المملكة.

جاء الإعلان عن هذه الشراكة ضمن مؤتمر صحفي عقدته جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات في الأردن ‘إنتاج’ مؤخراً في مجمع الملك حسين للأعمال، بحضور وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس مثنى الغرايبة، ووزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحادة، وإلى جانبه كل من رئيس جمعية ‘إنتاج’ الدكتور بشار الحوامدة، ومديرها التنفيذي نضال البيطار، ونائب الرئيس التنفيذي في Orange الأردن/ الرئيس التنفيذي للمالية السيد رسلان ديرانية، بالإضافة إلى عن شركاء المنتدى الاستراتيجيين وممثلي وسائل الإعلام.

وأعرب ديرانية عن فخره بمشاركة ورعاية Orange الأردن لمنتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا 2018 تحت شعار ‘التكنولوجيا الجديدة المبتكرة’، مضيفاً إلى أن هذه الرعاية تتماشى مع عمل Orange الأردن كشركة وطنية رائدة تساهم في عملية التحول الرقمي في المملكة من خلال ادخال التكنولوجيا الحديثة، كما يأتي هذا الدعم في اطار استراتيجيتها الخمسية Essentials2020”’.

وأوضح ديرانية بأن الشركة حاضرة وبشكل فاعل في مثل هذه المنتديات والمؤتمرات الهامة، خاصة وأن المنتدى للعام الحالي يحمل رسالة هامة تبين للمشغلين توجهات واهتمامات الناس ورغبتهم في توفر إنترنت بسرعات وسعات عالية، وأكد على دور الشركة المستمر يتقديم التكنولوجيات الحديثة والتقنيات المتطورة، والتي تعمل على توفيرها للمستخدمين وجعلها في متناول يد الجميع.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.