السبت , يوليو 20 2019 | 3:27 م
الرئيسية / stop / هند صبري تنعى 7 من “عائلتها” قضوا بحادث الطائرة الإثيوبية

هند صبري تنعى 7 من “عائلتها” قضوا بحادث الطائرة الإثيوبية

فيلادلفيا نيوز

نعت الفنانة التونسية هند صبري 7 أفراد من “عائلتها” لقوا مصرعهم يوم الأحد في حادث تحطم الطائرة الإثيوبية “بوينغ 737 ماكس 8” الذي راح ضحيته 157 شخصا.

وأوضحت هند عبر تغريدات على صفحتها في موقع “تويتر” أن الضحايا ليسوا من أسرتها، ولكن من عائلتها بمنظمة الأغذية العالمية بالأمم المتحدة المعروفة اختصارا بالـWFP.

وأكدت على أنها تعتبر العاملين في الأمم المتحدة من أفراد عائلتها.

وقالت النجمة التونسية: “اليوم أحزن مع عائلة الأمم المتحدة UN لخسارة 19 شخصا من العاملين في المجال الإنساني، بينهم 7 أفراد من عائلتي الخاصة بـ WFP بعد تحطم الطائرة الإثيوبية المأسوي الذي وقع أمس”.

وتابعت: “هذا حادث مأسوي، ولا يسع المرء إلا أن ينعى تلك الحيوات العزيزة التي كانت بعيدة عن ديارها، في محاولة لجعل العالم مكانا أفضل. أتمنى الصبر والقوة لعائلاتكم ومجتمعاتكم في هذه اللحظة الصعبة للغاية”.

وتشغل هند صبري رسميا موقع سفيرة النوايا الحسنة لمنظمة الأغذية العالمية التابعة للأمم المتحدة، منذ عام 2010، وتتركز مهمتها في مكافحة الجوع بمنطقة الشرق الأوسط.

وتحطمت الطائرة الإثيوبية من طراز “بوينغ 737-8MAX ” التي كانت تنفذ الرحلة رقم “ET- AVJ” قرب مدينة دبرزيت وسط إثيوبيا.

وأقلعت الطائرة عند الساعة 08:38 بالتوقيت المحلي من العاصمة أديس أبابا باتجاه نيروبي، وفقد الاتصال بها بعد ست دقائق.

ومن بين الضحايا 19 موظفا في 5 مؤسسات تابعة للأمم المتحدة، هي: منظمة الهجرة الدولية، وبرنامج الأغذية العالمي، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، والاتحاد الدولي للاتصالات، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة.

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.