الرئيسية / رياضة / نجم ليفربول يتبرع لإنقاذ حياة مشجعين

نجم ليفربول يتبرع لإنقاذ حياة مشجعين

فيلادلفيا نيوز

 

ذكرت تقارير صحافية أن مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي، البرازيلي روبرتو فيرمينو، تبرع بمبلغ مالي مهم من أجل إنقاذ حياة مشجعين يُعانيان من مرض وراثي نادر، فيما عبرت الأسرة البرازيلية عن امتنانها العميق لموقف نجم المنتخب البرازيلي.
وكثيراً ما تراقصت الجماهير على أهداف مهاجم فريق ليفربول روبرتو فيرمينو، إذ أكد النجم البرازيلي مراراً وتكراراً علو كعبه فوق المستطيل الأخضر، وقاد ‘الريدز’ والمنتخب البرازيلي كذلك، إلى اقتناص نقاط المباراة كاملة في أكثر من مرة.
ويبدو أن مهمة فيرمينو (26 عاماً)، لا تقتصر فقط على هز الشباك وتحقيق الانتصارات، بل تتعداه إلى رسم البسمة على شفاه المُشجعين، لاسيما أولئك الذين يحتاجون إلى يد العون بشكل مستعجل للغاية.
وفي هذا الشأن، أوضحت صحيفة ‘ذا صن’ أن روبرتو فيرمينو تبرع بمبلغ 60.000 جنيه إسترليني، أي ما يعادل 85 ألف دولار أمريكي، من أجل إنقاذ حياة مُشجعين برازيليين يُعانون من مرض وراثي نادر، وأضاف الموقع البريطاني أن النجم البرازيلي تكفل بدفع جزء من تكاليف علاج المرضى لمدة عام كامل.
وأشارت صحيفة ‘ذا صن’، أن المشجعين البرازيليين جواو (6 أعوام) و ميغيل (11 شهراً)، يُعانيان من مرض الضمور العضلي الشوكي، وأضاف أن أسرة جواو وميغل أطلقت حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، من أجل جمع التبرعات لعلاجهما.
وكتبت الأم شليمر على مواقع التواصل الاجتماعي: ‘لاريسا بيريرا زوجة روبرتو فيرمينو، اتصلت بي وتركت قلبي في سلام، حينما أخبرتني بأنها وزوجها سيتبرعان بالمبلغ المتبقي’.
وأضافت: ‘ذرفت الدموع كثيراً، لأننا كنا ننتظر هذا المبلغ من المال منذ وقت طويل’.
في المُقابل، قالت زوجة فيرمينو: ‘تأثرنا بقصص مثل هذه، فنحن أباء ويُمكننا تخيل الألم، الذي تمر به العائلة.. روبرتو شخص رائع، إذ قام بموقف نبيل وساعد على إنقاذ حياة شخصين.. من دون الحاجة إلى الحصول على شيء ما في المقابل’.
د ب أ

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.