الرئيسية / السلايدر / قبيل مباراة مصر روسيا.. محمد صلاح يغرد بمفاجأة

قبيل مباراة مصر روسيا.. محمد صلاح يغرد بمفاجأة

فيلادلفيا نيوز

غرد محمد صلاح مهاجم المنتخب المصري لكرة القدم والمحترف في ليفربول الإنجليزي على حسابه على تويتر ببضع كلمات مرفقة بفيديو ترويجي، كانت كفيلة بإشعال شوق الانتظار من جديد، لرؤيته على “المستطيل الأخضر” بعد أن غاب عن مباراة المنتخب المصري الأولى ضد الأوروغواي والتي انتهت لصالح الأخير في اللحظات الأخيرة بنتيجة 1- صفر.

وقال صلاح باختصار في تغريدته مساء الاثنين:” جاهز ليوم الغد”، في إشارة إلى مباراة مصر روسيا.

فهل يشارك اليوم في مباراة منتخب بلاده ويعطي دفعة أمل “كروي” لملايين المصريين والعرب من محبيه ومشجعي المنتخب المصري؟

يبدو أن الإجابة أتت وإن بطريقة غير مباشرة عبر تلك التغريدة المختصرة.

يذكر أن هيكتور كوبر، مدرب مصر، كان نفى الاثنين اللعب على التعادل أمام الأوروغواي في المباراة الأولى بكأس العالم والتي خسرها فريقه 1-صفر في اللحظات الأخيرة.

وبدا أن فريق كوبر، الذي يتبع نهجا دفاعيا، في طريقه للتعادل بدون أهداف في ظهوره الأول بكأس العالم منذ 1990 لكنه استقبل هدفا من ضربة رأس خوسيه خيمنيز بعد ركلة حرة في الدقيقة 89.

وقال المدرب الأرجنتيني الذي أصبح مطالبا بالفوز على روسيا صاحبة الضيافة، الثلاثاء، إذا أراد الإبقاء على فرص التأهل لدور الـ 16 “لا أعرف أي مدرب يلعب للتعادل”. وأضاف في مؤتمر صحافي الاثنين “سنلعب للفوز على روسيا كما نريد دائما. لا أعرف مدربا يلعب للتعادل”.

وستحصل مصر على دفعة قوية بمشاركة المهاجم البارز محمد صلاح الذي غاب عن هزيمة أوروغواي بسبب إصابة بالكتف، وأعلن نجم ليفربول وهداف الدوري الإنجليزي الممتاز عبر مواقع التواصل الاجتماعي استعداده لخوض لقاء اليوم.

في المقابل، قال ستانيسلاف تشيرتشيسوف، مدرب روسيا، في وقت سابق الاثنين، إن فريقه مستعد لإيقاف صلاح.

لكن كوبر أكد أن مصر لا تعتمد على لاعب بعينه. وتابع “صحيح أنه نجم كبير ولاعب مهم جدا لفريقنا ولأي فريق لكن يوجد لاعبون آخرون مهمون، ولا يمكن التركيز على لاعب واحد فقط”.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.