الرئيسية / منوعات / فاقد للبصر يتمكن من الرؤية عبر الصوت

فاقد للبصر يتمكن من الرؤية عبر الصوت

فيلادلفيا نيوز

 

 تمكن رجل أسترالي فاقد للبصر، من استعادة القدرة على المشي، دون أن يخشى من الاصطدام بالحواجز أمامه، وذلك بفضل جهاز ثوري، يعتمد على تقنية الصدى لتلافي العقبات في الطريق.

قبل نحو 17 عاماً، تحولت حياة دانيال إيرل إلى اللون الأسود، حيث فقد بصره عام 2000، في أعقاب إصابته باعتلال الشبكية السكري. وفي البداية، لم يكن يملك الرغبة للمغامرة بالخروج من المنزل، لكن بفضل التقنية الجديدة، بات بإمكانه التجول، وركوب الحافلات والقطارات إلى حيث يشاء.

وبدأ إيرل قبل أسابيع قليلة، باستخدم تقنية تعرف باسم “تحديد الاتجاهات بالصدى”، على الرغم من أن العديد من المعالجين، لم يكونوا متحمسين لهذا الجهاز، لكنه اثبت فعاليته، حيث بات إيرل قادراً على الذهاب إلى أي مكان، في الوقت الذي يشاء، بحسب صحيفة ذا نيوز ديلي الإسترالية.

وتسمح هذه التقنية لمستخدمها، بالتعرف على طبيعة الجسم الذي أمام الجهاز، اعتماداً على الصوت الذي يصدره، وهي مشابهة للآلية التي تستخدمها الخفافيش، للتحرك في بيئات مختلفة. ويمكن للمستخدم، أن يحدد فيما إذا كان على وشك الاصطدام بباب أو عمود أو أي جسم آخر، دون أن يراه.

واكتسبت هذه التقنية شعبية كبيرة في الآونة الأخيرة، بفضل الأمريكي دانيال كيش، والمعروف بلقب الرجل الوطواط، حيث اكتسب قدرة عجيبة على قراءة الأصوات، والتعرف على مصدرها، لدرجة أنه بات قادراً على قيادة الدراجة، على الرغم من فقدانه للبصر بعمر 13 عام. (ae24)

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.