الرئيسية / منوعات / علماء : الرجل لا يفهم المرأة من عينيها!

علماء : الرجل لا يفهم المرأة من عينيها!

NISA5
فيلادلفيا نيوز

تمكن علماء من إثبات مقولة أن الرجال لا يفهمون مشاعر المرأة، حيث تبين أن الرجال يعانون صعوبة في فهم أحاسيس المرأة من خلال النظر إلى عينيها بحسب ما نشرته صحيفة «الرياض» السعودية.

وذكر موقع «لايف ساينس» أن باحثين ألمان أجروا دراسة أظهرت أن الرجال يجدون صعوبة أكبر بمرتين لفهم مشاعر نساء من خلال مشاهدة صور لأعينهن مقابل الصعوبة التي يواجهونها لدى مشاهدة صور أعين رجال.ووضع الباحث بوريس شيفر 22 رجلاً معدل أعمارهم 36 عاماً في إطار آلة للتصوير بالرنين المغناطيسي، واستخدمت الآلة تدفق الدم لقياس نشاط الدماغ لدى الرجال الذين تراوحت أعمارهم بين 21 و52 عاماً.وطلب من الرجال في الاختبار أن ينظروا إلى 36 زوجا من العينين وأن يخمنوا مشاعر أصحابها، وأشارت الدراسة إلى أن الرجال وجدوا صعوبة أكبر في أن يخمنوا عواطف النساء من أعينهن.

وقال الباحثون إن الرجال مدربون على فهم مشاعر الرجال الآخرين أكثر من فهم مشاعر النساء، وأشاروا إلى أنه في خلال عملية التطور البشري، وجد الذكور أهمية أكبر في فهم نوايا خصومهم من الجنس عينه. واكد باحثون انه من المؤكد ان أسباب انجذاب الرجال للنساء تختلف بشكل كبير عن أسباب اهتمام المرأة بالرجل الذي تلمحه لأول مرة، ولكن الغريب في الموضوع أن الرجل لا يحتاج لأكثر من ثانية واحدة ليقرر إن كانت هذه الفتاة تثير إعجابه ام لا في حين أن المرأة تحلل ما أحبته في الرجل تحليلا يستغرق أياما أو ربما أشهرا تتدخل فيها عوامل عدة وعلى رأسها كالرومانسية وسيطرة عاطفة الحب عليها بعيدا عن أية أمور أخرى تتعلق بالشكل أو الجسم.فقد ذكرت في دراسة أعدها عالم الاجتماع الهولندي مارك فان فوغت كشفت أن الرجل يحتاج لثانية واحدة أو أقل لإطلاق حكمه على جاذبية المرأة لاعتماده على ما أسمته الدراسة بالغريزة البدائية في النظر للمرأة. «العربية نت»

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.