الثلاثاء , يونيو 22 2021 | 2:03 م
الرئيسية / منوعات / طفل حلاوة روح يكشف ما تقاضاه مقابل الوقوف أمام هيفاء وهبي

طفل حلاوة روح يكشف ما تقاضاه مقابل الوقوف أمام هيفاء وهبي

فيلادلفيا نيوز

 

كشف الطفل كريم الأبنودي لأول مرة الأجر الذي تقاضاه مقابل المشاركة في فيلم “حلاوة روح” أمام الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي.

وقال الأبنودي الصغير: “أجري في فيلم حلاوة روح كان 5 آلاف جنيه، وأونكل محمد (السبكي) حذف منها 800 جنيه ضرائب”.

وتابع: “كما صرفت حوالي 1800 جنيه أو 2000 جنيه ملابس، ليبقى لي في النهاية المبلغ المتبقي فقط”، حسب ما ذكره لبرنامج “ET بالعربي”.

وعن فضل هيفاء وهبي على شهرته، لدرجة ضم غادة عبد الرازق له في مسلسلها الجديد، رد كريم: “لا، عملي مع طنط هيفاء لم يؤهلني لذلك، بل عملي الجيد واتقاني له هو الذي أهلني لذلك “.

وبعد الهجوم عليه بسبب الشائعات عن مشهد جنسي له مع هيفاء في أحداث الفيلم، قال الأبنودي: “بعد الفيلم بدأ الناس يقولون لي: الفيلم جيد والكلام الذي قيل عنه كان خاطئا، دورك جيد جدا ونجحت في توصيله لنا”.

وبعد دوره الملفت في “حلاوة روح” قررت الفنانة غادة عبد الرازق خطف الأبنودي الصغير من هيفاء وهبي والتعاقد معه للمشاركة في مسلسلها الجديد ” كسارة البندق”.

وكانت خلافات نشبت مؤخرا بين غادة عبد الرازق وهيفاء وهبي على المخرج محمد سامي، بعد أن صرحت عبد الرازق إن ذكاء هيفاء خانها عندما وافقت على التعاون مع المخرج محمد سامي في مسلسل “كلام على ورق”.

وردت هيفاء عليها قائلة: ” لا يخصني تصفية الحسابات بين شخص وآخر عندما أعمل مع أحدهما، أبداً لم يخني ذكائي، وإذا أعاد المخرج تصوير المسلسل بنفس الأسلوب والتقنية، فسأقبل “.

ومن المقرر أن يجسد كريم الأبنودي دور ابن غادة عبد الرازق في أحداث المسلسل، بالمشاركة مع عدد من النجوم، منهم سميرة محسن وأحمد فهمي، وهو من إخراج إسلام خير.

ومن المفترض أن تبدأ عبد الرازق بتصوير مسلسل “كسارة البندق” قريبًا، فور انتهائها من مشاكلها مع المنتج ممدوح شاهين الذي يؤكّد تعاقدها معه على عمل جديد، ووصل الأمر إلى تقدمه بشكوى إلى النقابة، لمنعها من المشاركة في أي عمل آخر.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.