الرئيسية / بلدنا اليوم / “شورى العمل الاسلامي” يستكمل تعديلات نظامه الأساسي

“شورى العمل الاسلامي” يستكمل تعديلات نظامه الأساسي

فيلادلفيا نيوز

 

استكمل مجلس شورى حزب جبهة العمل الاسلامي في جلسة طارئة مناقشة واقرار باقي التعديلات المقترحة على نظامه الأساسي.

وكان مجلس شورى الحزب أقر في جلسة طارئة عقدها مؤخرا بعض التعديلات المقترحة على نظامه الأساسي لا سيما المتعلقة انتخابات مجلس الشورى وآلية تشكيل المكتب التنفيذي للحزب.

ومن أبرز التعديلات التي تم اقرارها رفع عدد أعضاء مجلس الشورى إلى 90 بدلاً من 80 عضواً بحيث ينتخب 70 عضوا من خلال فروع الحزب بالمملكة و18 يتم انتخابهم من قبل المؤتمر العام للحزب فيما يكون كل من الامين العام للحزب ورئيس مجلس الشورى المنتهية ولايته أعضاء حكماً في مجلس الشورى.

وتضمنت التعديلات تخفيض سن من يسمح لهم بالترشح لانتخابات الشورى إلى 21 عاماً بدلاً من 25 عاماً لإتاحة المجال للشباب للتقدم إلى المواقع القيادية في الحزب.

وأقر المجلس تعديل آلية تشكيل المكتب التنفيذي بحيث بات يسمح للأمين العام ترشيح أعضاء المكتب مع حق ترشيح أربعة اعضاء من خارج مجلس الشورى ليكونوا أعضاء في المكتب التنفيذي الذي سيكون عدد اعضائه 11 عضواً فيما يكون كل من رئيس القطاع الشبابي في الحزب ورئيسة القطاع النسائي كأعضاء مراقبين في المكتب التنفيذي.

وحول الآلية المتعلقة بقبول استقالة الامين العام للحزب والتي تضمنتها التعديلات السابقة على النظام الأساسي أقر المجلس بأن تقبل استقالة الامين العام للحزب من قبل المؤتمر العام للحزب بناء على تنسيب من مجلس الشورى وبالأغلبية المطلقة، مع إقرار أن يكون أعضاء مجلس الشورى المنتهية ولايته اعضاء في المؤتمر العام للحزب.

كما أقر المجلس تخفيض السن التنظيمي لمن يسمح لهم بالانتخاب إلى 6 أشهر من تاريخ انتسابه للحزب بدلاً من اشتراط مرور عام على انتظامه، فيما سيتم مناقشة باقي التعديلات على النظام الأساسي والتي نسب بها المكتب التنفيذي بناء على توصيات لجنة إعادة هيكلة الحزب في جلسة لاحقة لمجلس الشورى.(بترا)

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.