الجمعة , أكتوبر 18 2019 | 7:58 ص
الرئيسية / شركات / زين تسلّم 50 منحة دراسية لطلاب من مختلف جامعات المملكة من خلال صندوقها للتعليم الجامعي

زين تسلّم 50 منحة دراسية لطلاب من مختلف جامعات المملكة من خلال صندوقها للتعليم الجامعي

zin147788
فيلادلفيا نيوز

عمان، 19، أيار، 2013: سلمت شركة زين، اليوم، 50 منحة دراسية مقدمة من صندوقها للتعليم الجامعي للعام الأكاديمي الحالي 2012-2013، للطلبة الذين حازوا على أعلى النقاط وفقا للمعايير التي حددتها لجنة القبول التابعة للصندوق، وذلك خلال حفل أقيم في مبنى وزارة التعليم العالي و البحث العلمي ، بحضورأمين عام وزارة التعليم العالي و البحث العلمي الدكتور مصطفى العدوان.

ويأتي هذا الاحتفال للعام التاسع على التوالي منذ تأسيس صندوق زين للمنح التعليمية في العام 2004 بالشراكة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وبهدف دعم الطلبة الأردنيين غير المقتدرين المسجلين في الجامعات الرسمية وتعزيزا لمبدأ تكافؤ الفرص بين الأردنيين من خلال الحصول على فرص تعليمية متساوية بغض النظر عن قدراتهم المالية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة زين أحمد الهناندة خلال حفل التوزيع”  ان زين سعت منذ تأسيسها الى تنفيذ المسؤولية الاجتماعية التي تقع على عاتقها عبر إطلاق مبادرات مؤسسية  تجسد الشراكة الحقيقة بين القطاعين العام و الخاصبما يخدم الاسهام في احداث التنمية المجتمعية، بعيدا عن حسابات الربح والخسارة.مؤكدا على ادراك زين لحجم المسؤوليات التي تقع على عاتقها تجاه المجتمع المحلي، و التزامها ما يعكس التزامها بمسؤولياتها الإجتماعية في قطاعات التعليم، الصحة، الرياضة، الثقافة، والسياحة، وغيرها من القطاعات المختلفة”

واضاف الهناندة” أن اطلاق صندوق زين في عام 2004، بدأ عبر تقديم 11 منحة دراسية، تضاعفت فيما بعد ليصل المجموع السنوي للمنح إلى 50 منحة سنويا منذ عام 2012. مشيرا بأن

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.