الثلاثاء , مارس 2 2021 | 2:58 ص
الرئيسية / منوعات / رجل دين إيراني: ملابس النساء تسبب جفاف الأنهار

رجل دين إيراني: ملابس النساء تسبب جفاف الأنهار

فيلادلفيا نيوز

تعرض سيد يوسف طباطبائي نجاد لانتقادات واسعة بعد تصريح زعم فيه، أن النساء اللواتي يرتدين ملابس من تصميم أوروبي، هم السبب وراء بعض الكوارث البيئية المحلية.

حيث قال رجل الدين الإيراني البارز إن انحلال أخلاق النساء هو السبب وراء جفاف مياه الأنهار في إيران.

وبذلك، حث سيد يوسف طباطبائي نجاد، إمام أحد المساجد في أصفهان إحدى أكبر المدن الإيرانية، الشرطة الدينية في إيران على القضاء على ظاهرة التبرج والملابس غير اللائقة التي تهدد البيئة في إيران. وقال طباطبائي في خطبة ألقاها هذا الأسبوع حسب ما نقلت وكالة إيسنا شبه الرسمية للأنباء: “لقد وصلتني صور لنساء يمشين قرب نهر زاينده وكأنهن يمشين في إحدى الدول الأوروبية.

إن مثل هذه التصرفات هي التي تسبب جفاف النهر أكثر وأكثر” وأضاف قائلاً: “لقد طلبت من وزارة الداخلية اتخاذ إجراءات صارمة ضد المحرضين على الرذيلة والقيام بمهمتها المتمثلة بحماية أخلاق البلاد، حيث يمكن لوزارة الداخلية، اكتشاف هؤلاء الأشخاص وإحكام قبضتها عليهم.” وأضاف: “لا يجب أن نكتفي بالحديث عن الخطيئة عندما نراها، بل يجب على الشرطة الاستعانة بقوات حزب الله شبه العسكرية لتنفيذ العمليات التي من شأنها اقتلاع الخطيئة من جذورها”.

وتأتي هذه التعليقات عقب ارتفاع أعداد أعضاء الشرطة الدينية في إيران بعد انتشار ظاهرة خلع الحجاب بين الإيرانيات وظاهرة ارتداء الحجاب بشكل خاطىء، بالإضافة إلى قيام الشباب بتشغيل الموسيقى بصوت مرتفع في السيارات والتصرف بطريقة تعتبرها السلطات “غير إسلامية”.

ولكن تعليقات الإمام الطباطبائي تعرضت للنقد من قبل المجلس الوطني للمقاومة في إيران، حيث علق أحد أعضاء لجنة الشؤون الخارجية في المجلس، آفشين علوي، قائلاً: “تعكس هذه التعليقات العقليات التقليدية للنظام الثيوقراطي الذي يحكم إيران، والذي لا يختلف في ثقافته عن تنظيم داعش” وأضاف: “إن كراهية النساء تمثل حجر الزاوية في هذه العقلية، حيث تؤدي عمليات العزل التي يمارسها هذا النظام إلى طرق قمع أكثر وحشية يوماً بعد يوم”.

بينما لم تفاجىء تصريحات الإمام الطباطبائي الكثيرين. فقد قال الإمام من قبل، بحسب موقع “إيران واير”، إن على النساء عدم مغادرة المنزل ومزاحمة الرجال في سوق العمل، كما أنه حض على تعنيف وضرب النساء اللواتي لا يلتزمن باللباس الإيراني المعتمد.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.