الرئيسية / منوعات / دراسة: النوم في الإضاءة يزيد الوزن

دراسة: النوم في الإضاءة يزيد الوزن

فيلادلفيا نيوز

أشارت دراسة بريطانية حديثة إلى النوم داخل غرفة مضيئة يزيد من مخاطر الإصابة بالسمنة أو زيادة الوزن لاسيما بالنسبة للسيدات.

وأوضحت الدراسة التي أجريت في معهد أبحاث السرطان في لندن أن النساء اللواتي ينمن في ظل إضاءة قوية جداً أو غرف نومهن لا تشتمل على ستائر سميكة تحول دون نفاذ الضوء إلى الداخل يعرضهن إلى زيادة الوزن، حسبما ورد في موقع “تايمز أوف إنديا” الهندي.

ووجدت الدراسة التي شملت 113 امرأة أن الإضاءة القوية تزيد من مؤشر كتلة الجسم “بي إم آي” بالنسبة للنساء وبالتالي تزيد من محيط الخصر، وقد نُشرت نتائج تلك الدراسة التي لا تزال بحاجة إلى مزيد من الأبحاث في المجلة الأمريكية لعلم الوبائيات.

وقال البروفيسور أنطوني سويردلو بمعهد أبحاث السرطان بلندن إن عملية التمثيل الغذائي تتأثر كثيراً بإيقاعات الجسم الدورية المرتبطة بعادات النوم، مشيراً إلى أن العلاقة بين التعرض إلى الضوء أثناء النوم لم يتم تحديد سببها بالضبط، لكن النتائج تفتح آفاق جديدة للبحث في تلك المسألة المثيرة للاهتمام.

 
طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.