الرئيسية / فلسطينيات / حكومة الاحتلال تبحث مجددًا مشروع قانون الآذان الأسبوع المقبل

حكومة الاحتلال تبحث مجددًا مشروع قانون الآذان الأسبوع المقبل

فيلادلفيا نيوز

 

تبحث اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريع، الأحد المقبل، صيغة معدلة لمشروع قانون يفرض قيوداً على استخدام مكبرات الصوت في الآذان.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية) عن الصيغة الجديدة، اليم الخميس، إنها “تستثني استخدام الصافرات للإعلان عن دخول حرمة السبت” اليهودي، في إشارة ليوم العطلة الأسبوعية.

وفي 13 نوفمبر/تشرين ثان الماضي، صادقت اللجنة نفسها التابعة لرئاسة الوزراء على مشروع القانون، لكنه لم يُعرض للتصويت في الكنيست (البرلمان)، بسبب ملاحظات من الأحزاب الدينية اليهودية.

وخشيت تلك الأحزاب آنذاك من أن يسمح مشروع القانون باستخدام الصافرات لإعلان السبت، وعلى إثر ذلك فقد تم اقتراح تطبيقه في الفترة ما بين الساعة العاشرة ليلاً وحتى السابعة صباحاً.

وقال رجال دين مسلمين إن مشروع القانون يعني بأنه سيمس بآذان الفجر، مطالبين بإلغائه برمته ومتوعدين بعدم تطبيقه حال صدوره.

ولكن وسائل إعلام إسرائيلية قالت إن مشروع القانون سيتضمن فرض غرامات مالية على من يمتنع عن تنفيذ القانون.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية نفسهاعن وزير الأمن الداخلي جلعاد أردان أنه “ليست هناك حاجة لتمرير المشروع إذ أن القانون السائد حالياً فيه الجواب لهذه المشكلة، وأن الشرطة مكلفة بصلاحية فرضه”.

يشار إلى أن الشرطة الإسرائيلية فرضت في حالات عديدة على مساجد قريبة من تجمعات سكانية يهودية خفض مكبرات الصوت في الآذان.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.