الرئيسية / منوعات / بريطاني يكتشف كسرا في ظهره بعد 20 عاما

بريطاني يكتشف كسرا في ظهره بعد 20 عاما

 

uk

فيلادلفيا نيوز

عانى بريطاني في الـ42 من العمر من ألم مبرح في الظهر حول نصف حياته تقريباً إلى جحيم، ليتبين انه في الحقيقة ناجم عن كسر تعذر على الأطباء اكتشافه طوال 20 سنة.

وأفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية ان نيكي ساذرلاند (42 سنة) لجأ إلى عشرات الأطباء وخضع مراراً لتصوير مقطعي وبالرنين المغناطيسي كما أجرى العديد من الجراحات، لعلاج ألم هائل في الظهر تمكن أخيراً جراح يدعى مانوج كريشنا من اكتشاف سببه وهو كسر في الظهر عمره 20 سنة.

وأشارت إلى ان شدة ألم ساذرلاند جعلته لا يقوى على العيش من دون لصقات المورفين ومجموعة من 44 دواء مهدئاً، حتى انه كاد ينتحر عندما لم يعد يستطيع تحمل وضعه.

وقال ساذرلاند وهو متزوج ولديه ولدان “سئمت من كل شيء، وكنت كالوحش وأفتقد رؤية ولدي يكبران، وصلت إلى درجة لم أعد راغباً بالعمل وكانت حياتي سيئة جداً فقد شارفت على الانتحار”.

وأضاف ان زوجته قرأت صدفة عن الجراح كريشنا فقصده وتمكن من اكتشاف الكسر في ظهره وأجرى له جراحة غيرت حياته بالكامل.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.