الرئيسية / منوعات / انكماش كوكب عطارد

انكماش كوكب عطارد

فيلادلفيا نيوز

أظهرت خرائط تفصيلية جديدة لأجراف وأخاديد كوكب عطارد أن الكوكب الأصغر فقد الكثير من وضعه الحقيقي بسبب التبريد المستمر منذ أربعة مليارات سنة أي أكثر مما كان يعتقد العلماء.

وأدى تبريد باطن كوكب عطارد الذي يتكون من الحديد الهائل إلى فقد الكوكب قرابة 14 كيلومترا من قطره أي أكثر من ضعف ما كانت تشير إليه التقديرات السابقة.

ودرس العلماء أكثر من 5900 صفة لسطح الكوكب من بينها سفوح شديدة الإنحدار تشبه المنحدرات وتلال لحساب إلى أي مدى انكماش عطارد.

وفي حين أن قشرة كوكب الأرض تتكون من عدة طبقات فإن قشرة كوكب عطارد تتكون من طبقة واحدة فقط صلبة وصخرية تحمل دلائل وجود فجوات ومنحدرات نتيجة الانكماش.

وتعود خرائط عطارد السابقة إلى منتصف السبعينات. حيث قامت مركبة الفضاء مارينر 10 التابعة لإدارة الطيران الفضاء الأمريكية (ناسا) بالتحليق ثلاث مرات فوق الكوكب وصورت حوالي 45 بالمئة من سطحه.

وأوضحت هذه البيانات إن عطارد فقد من 2 إلى 4 كيلومترات من قطره وهو استنتاج يتعارض مع نماذج تبريد الحرارة التي وضعها العلماء للكوكب.

وإلى جانب معرفة كيف نشأ كوكب عطارد، فإن للاكتشاف تضمينات لتقييم مركبات الكواكب ما وراء النظام الشمسي.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.