الرئيسية / مقالات علي الطراونة / العقبة لكل من عمل ومن يريد العمل

العقبة لكل من عمل ومن يريد العمل

فيلادلفيا نيوز

علي الطراونة

ماكانت العقبة لتبنى لولا انحناء ظهور “الكركية ” خارج وداخل الميناء ولولا ووجوه ابناء اربد والرمثا ومعان والسلط والمفرق ومادبا والزرقاء والطفيلة وعمان الخليل ويطا التى لفحتها شمس العقبة الحارقة في الفترة التي كان الغير نيام حينها كانت البواخر قد افرغت حمولتها على اكتاف الاردنين العمال هناك وبالاخص “الكركية “…

هؤلاء جميعا تفطرت اياديهم من ” التشدير في الساحات واختلطت جروحهم بملح البحر من “عمال شلة ” يحملون البضائع على اكتافهم الى قادة فيها ومسئولين !!!

العقبة في ضمير الاردنيين ليست مدينة لفها البحر برداءه فقط بل احلام كهول وشيوخ وعسكر !!! ذهب شبابهم مع كل ابحار سفينة !!وتقاذفت احلامهم الامواج !! وبنيت العقبة بسواعدهم و على حساب بعدهم عن ابنائهم الذين اكملوا مسيرة الاباء في بناء الوطن …

اما من يتحدث عن حقوق منقوصة وماشابة حسبكم انكم تنفخون في رماد !!!

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.