الرئيسية / منوعات / العشرات من التائبين في الفلبين يصلبون أنفسهم

العشرات من التائبين في الفلبين يصلبون أنفسهم

3032013124

فيلادلفيا نيوز

قام العشرات من التائبين بتسمير أنفسهم على صلبان خشبية في الفلبين أمس، في الذكرى السنوية لحادثة صلب ووفاة المسيح.

وجلد المئات ظهورهم تكفيرا عن أخطائهم أو شكرا لما بهم من نعمة في البلاد التي غالبية مواطنيها من الكاثوليك في اليوم الذي يعرف بجمعة الآلام وذلك إحياء لحادثة صلب المسيح.

وتسلط طقوس جمعة الآلام على احتفالات عيد الفصح في الفلبين حيث يشكل الروم الكاثيوليك أكثر من80 في المئة من إجمالي تعدد السكان البالغ تعدادهم حوالي 94 مليون نسمة.

وتوافد الآلاف من المصلين والسياح إلى مدينة سان فرناندو في مقاطعة بامبانجا، الواقعة على بعد 60 كيلومترا إلى الشمال من العاصمة مانيلا، حيث قام أكثر من 30 رجلا بتسمير انفسهم على الصلبان.

وقال ويلفريدو سلفادور (57 عاما)، عامل في بحيرة لتربية الأسماك إنه بدأ في المشاركة في عمليات الصلب قبل سبع سنوات مضت كشكر منه على «جميع المعجزات» التي حدثت له في حياته. وأضاف سلفادور بعد أن تم وضع مسمار يبلغ طوله 5ر7 سنتيمتر في كفيه في قرية سان خوان، «أود أيضا أن أكفر عن خطاياي إن الله كان كريما معى وأريد أن اشكره».

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.