الإثنين , مارس 8 2021 | 4:54 م
الرئيسية / منوعات / السعودية : قصة ساحر يتحول لقطة اثناء القبض عليه

السعودية : قصة ساحر يتحول لقطة اثناء القبض عليه

فيلادلفيا نيوز

 ألقت الأجهزة الأمنية القبض على أخطر السحرة والمشعوذين الموجودين على مستوى السعودية حيث تضرر منه كثير من الناس من الرجال والنساء، وقد أشتهر هذا الساحر الخطير بجلب الأموال حيث يتقاضى من الضحية مائة ألف ريال سعودي ويعطيه مقابلها ‘خمسة ملايين ريال سعودي)’يزعم الساحر بأنه يسحبها من حساب الدولة دون أن يتضرر أحد من التجار أو الفقراء والمساكين.

 

ويدعى أنه أرسل من عند الله وأن معه ملك الجن لحل مشاكل الناس خاصة ممن يعيشون حياة البؤس والفقر أو من الأثرياء الذين جار عليهم الزمن وافتقروا .

وأكدت المصادر أن الساحر المذكور يعتبر من الأقوياء والمشهورين بالسحر والشعوذة خاصة سحر ‘جلب الأموال’ بحيث يجعل الشخص يصبح مليونيراً في لحظات وسحر التفريق بين المرء وزوجه، وسحر المحبة. ويدّعى هذا الساحر أن له علاقة مباشرة بملك الجن وأن ملك الجن يحبه ولا يرفض له أي طلب. وأفادت المعلومات أن الساحر ينتمي لدولة النيجر وهو مقيم في المملكة بطريقة غير نظامية وسبق له الدخول للمملكة بتأشيرة عمرة.

 

يذكر أن الجهات المسئولة في هيئة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر، وكذلك البحث الجنائي، والشرطة سبق وأن حاولوا أكثر من مرة إلقاء القبض على هذا الساحر، ولكن بعد محاصرة الموقع الذي تأكدوا بوجوده فيه، ودخول الجهات الأمنية للموقع للقبض عليه، فإنه وفي لحظة يختفي تماماً ولا يُرى له أثر. وفي إحدى المرات بعد محاصرته نادى الساحر بأسماء الجن فتحول فجأة إلى قطة وهرب أمام أعين الناس وأختفي .

 

وقبل ستة أشهر تم التنسيق مع بعض المواطنين ممن يعرفونه وتضرروا منه، فذهبوا لبيت الساحر، وقالوا بأنهم يعيشون ظروفاً مالية صعبة وأنهم خسروا الملايين في سوق الأسهم ويلتمسون منه مساعدتهم في تعويض المبالغ التي خسروها في الأسهم. وفعلاً أبدى الساحر استعداده، فطلب منهم تجهيز مكان آمن وإحضار مبلغ مائة ألف ريال لتعويضهم بدلها بخمسة ملايين ريال .

 

وفعلاً تم تجهيز المكان الآمن في موقع بعيد عن المنطقة السكنية، وقام الساحر بتفقده قبل أيام بصحبة ملك الجن ‘حسب زعمه’ وأكد أن ملك الجن وافق على إحضار المبلغ خمسة ملايين ريال في الموقع المذكور. وفي يوم أمس وبعد العشاء تم إدخال الساحر ومعاونه للمنزل المحدد وبعدها تم إبلاغ الجهات الأمنية التي حضرت بصحبة أحد الرقاة والقراء المشهورين بعلاج السحر والمس وتم القراءة على البيت والموقع الذي بداخله الساحر قبل مداهمته . ونصح الشيخ القارئ، رجال الأمن أن يحصّنوا أنفسهم بالأذكار وتلاوة القرآن قبل الدخول للموقع خشية أن تتكرر عملية اختفائه كما حدث في مرات سابقة .

 

ثم داهمت الجهات الأمنية الموقع بقيادة العقيد محمد عبدالله المنشاوي مدير الأمن الوقائي بشرطة العاصمة المقدسة، وعدد من الضباط والأفراد، وعندما دخل رجال الأمن للغرفة المعدة للساحر، ومعه جميع أدوات السحر والشعوذة، لم يظهر على الساحر الخوف والرعب، فنادى الجن بأعلى صوته ولكن دون فائدة ثم نادى على ملك الجن ولم يرد عليه فظهرت على وجه الساحر علامات الخوف والانزعاج وكان طوال فترة القبض عليه يتمتم بعبارات غير مفهومة، توحي بأنه يستنجد بالجن، لكن القرآن الكريم قد أحرقهم وعطل قواهم وهو الحق الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد .

تم القبض على الساحر ومساعده في المنزل دون أي مقاومة لأنه كان معتقداً أن ملك الجن سينقذه ويخفيه كما أخفاه في مرات سابقة وتم تقييده بالسلاسل وسلم لمركز شرطة حي الكعكية لحين تقديمه للقضاء الشرعي لاتخاذ الأحكام الشرعية بحقه. ثقافات

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.