الثلاثاء , سبتمبر 24 2019 | 12:30 م
الرئيسية / اقتصاد / الرواشدة: الكهرباء الوطنية جاهزة لمواجهة احمال الصيف المتوقعة 3300 ميغاواط

الرواشدة: الكهرباء الوطنية جاهزة لمواجهة احمال الصيف المتوقعة 3300 ميغاواط

فيلادلفيا نيوز

اكد مدير عام شركة الكهرباء الوطنية المهندس امجد الرواشدة اليوم الاحد جاهزية الشركة لمواجهة احمال الصيف الحالي المتوقع ان يرتفع خلاله الحمل الأقصى الى نحو3300 ميغاواط في حال التعرض لموجة حر شديدة مقابل استطاعة توليدية تبلغ 4200 ميغاواط.
وأوضح في تصريح صحفي اليوم ان النظام الكهربائي في المملكة سواء في شبكة النقل او التوليد”بكامل جاهزيته” لمواجهة موسم الصيف مؤكدا ان الشركة استكملت برامج الصيانة الدورية والوقائية تدعمها استطاعة توليدية كافية لاستيعاب الاحمال الناجمة عن ارتفاع درجات الحرارة.
وأكد أن شركة الكهرباء الوطنية وضمن خطط محددة تزيد استعدادتها سنويا لمواجهة الأحمال الكهربائية خلال شهور الذروة صيفا وشتاء.
وقال ان النظام الكهربائي في المملكة يمتاز بتوافرية واعتمادية عالية تضاهي مثيلاتها في الدول المتقدمة فيما يتم التنسيق والتشغيل من خلال مركز المراقبة والتحكم الوطني التابع للكهرباء الوطنية والمزود بالتجهيزات اللازمة والكوادر البشرية الؤهلة.
وأشار الرواشدة الى ان شركة الكهرباء الوطنية تواصل العمل على استكمال مشاريعها المختلفة سواء في محطات التحويل او خطوط الضغط العالي بما يعزز المنظومة الكهربائية بشكل عام بالتزمن مع مواصلة الشركة العمل على انجاز مشروع الممر الأخضر جنوب المملكة لاستيعاب مشاريع الطاقة المتجددة المتعاقد عليها ووفق البرنامج الزمني المعد لها.
وعن أقصى حمل سجله النظام الكهربائي منذ مطلع العام قال الرواشدة ان مركز المراقبة والتحكم سجل في شهر كانون الثاني الماضي حملا اقصى بلغ 3380 ميغاواط وهو اعلى حمل تم تسجيله لغاية الان مقارنة مع حمل اقصى لنفس الفترة من العام الماضي بلغ 3205 ميغاواط بنسبة نمو بلغت 5ر5 بالمئة.
وعن الاستطاعة التوليدية للنظام الكهربائي في المملكة قال الرواشدة انها تبلغ حاليا 4200 ميغا واط من الطاقة التقليدية.

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.