الرئيسية / منوعات / الحيوانات الأليفة تعلم صاحبها أن يكون عطوفا ومحبا للغير

الحيوانات الأليفة تعلم صاحبها أن يكون عطوفا ومحبا للغير

فيلادلفيا نيوز

أوضحت دراسة علمية فرنسية، أن علاقة الشخص بكلبه أو قطته وهذا الارتباط الشديد بينهما يجعل الإنسان محبا للغير وأكثر تسامحا مع الآخرين.

وكانت دراسة قد أجريت على مجموعة من الإناث التى تتراوح أعمارهن ما بين الثامنة عشر والسادسة والعشرين من عمرهن والذين يهتمون بالحيوان الذى يمتلكونها ويكون لديهم الرغبة فى مساعدة الآخرين لذلك ينصح الذين قاموا بالدراسة بوجود حيوان أليف لدى الأطفال منذ نعومة أظافرهم من أجل تكوين لديهم .

حب مساعدة الآخرين والتسامح معهم وعطوفين معهم 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.